Accessibility links

نائب عن الائتلاف يعرب عن استعداده للحوار مع البعثيين بصفتهم الشخصية


أكد همام حمودي النائب عن كتلة الائتلاف الموحد إمكانية الحوار مع البعثيين بصفتهم الشخصية في إطار تحقيق مشروع المصالحة الوطنية، مشيرا إلى حظر التعامل مع ما يُسمى بحزب البعث الصدامي، حسب ما ينص عليه الدستور العراقي الدائم.

وقال حمودي الذي يرأس لجنة التعديلات الدستورية في مجلس النواب في حديث مع "راديو سوا" إن الحوار مع حزب البعث المنحل محظور قانونا، ولكن " التحدث إلى بعثيين سابقين يودون إعادة النظر في مواقفهم ومنهجهم، ويرغبون في الإنضمام إلى العملية السياسية، فهناك مجال للحوار في هذا الاتجاه تحت عنوان المصالحة الوطنية. أتحدث عن أشخاص، وليس مؤسسات".

ومن المؤمل أن يناقش مجلس النواب في غضون الأيام القليلة القادمة قانون المساءلة والعدالة كبديل لهيئة اجتثاث البعث.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG