Accessibility links

النيابة العامة بمصر تحقق مع قيادة العمال المعتصمين في شركة للغزل والأزمة تهدد بالامتداد


قالت مصادر قضائية يوم الثلاثاء إن النيابة العامة بمصر تحقق مع ثمانية من قيادات آلاف العمال المعتصمين في شركة كبرى للغزل والنسيج بشمال البلاد و احتجزت عددا منهم قيد التحقيق.

وواصل الآلاف من عمال شركة مصر للغزل والنسيج بمدينة المحلة الكبرى يوم الثلاثاء اعتصاما بدأوه يوم الأحد مطالبين بحوافز مالية وعزل رئيس مجلس إدارة الشركة التي توقفت مصانعها عن العمل.

وقال المصدر إن النيابة العامة استدعت خمسة من قيادات العمال للتحقيق معهم يوم الاثنين واحتجزتهم لاستكمال التحقيق وأن ثلاثة آخرين من قادة العمال استدعوا للتحقيق يوم الثلاثاء.

وأضاف أن النيابة تحقق مع الثمانية في عدة اتهامات تضمنها بلاغ تقدمت به إدارة الشركة وشملت إثارة الفوضى والتحريض على الاعتصام وتوزيع منشورات.

وقال مصدر في الشركة إن إدارة الأمن بها أغلقت أبواب المصانع خشية أن تلحق بها أضرار في حالة وقوع اضطرابات.

وأضاف أن هناك أعدادا من رجال الأمن الذين يرتدون الزي المدني داخل الشركة لتأمين المصانع ومراقبة الاعتصام.

وقال شاهد إن عمالا لفوا رؤوسهم بقطع من القماش برتقالية اللون كتبت عليها كلمة "صامدون" ورفعوا لافتات تشترط الإفراج عن العمال الثمانية قبل التفاوض على شروط إنهاء الاعتصام.
XS
SM
MD
LG