Accessibility links

وزير الخارجية السعودي يشكك في إمكانية مشاركة بلاده في مؤتمر السلام


دعا وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل إسرائيل إلى إثبات جديتها قبل انعقاد المؤتمر الدولي حول الشرق الأوسط الذي دعا إليه الرئيس بوش.

وقال في تصريح للصحفيين على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك أمس، إنه يتعين توقف الاستيطان وبناء الجدار الفاصل قبل الاجتماع وإلا فسوف يكون من المستغرب أن يتحدث محمود عباس وايهود اولمرت عن السلام في حين يستمر بناء الجدار والمستوطنات.

وأضاف الأمير سعود الفيصل أنه إذا كان الإسرائيليون يريدون البحث في إعادة الأراضي المحتلة فيجب ألا يأخذوا أراضي أخرى.

وبالرغم من تأكيده أنه تلقى إشارات مشجعة خلال لقاءاته في نيويورك فقد أعرب سعود الفيصل عن الشك في إمكانية مشاركة بلاده في المؤتمر. وقال إن مشاركة الفلسطينيين وسوريا ولبنان في المؤتمر أساسية أما مشاركة بلاده فليست المسألة الأكثر أهمية، مشيرا إلى أنه ليست لبلاده أي أراض محتلة.
XS
SM
MD
LG