Accessibility links

المحكمة العليا في باكستان تسمح لمشرف بخوض الانتخابات مع احتفاظه بقيادة الجيش


أصدرت المحكمة الباكستانية العليا اليوم الجمعة حكما يسمح للرئيس الباكستاني برفيز مشرف بخوض انتخابات الرئاسة المقررة في السادس من أكتوبر/تشرين الأول مع احتفاظه بمنصبه كقائد للجيش.

فقد رفضت المحكمة عرائض قدمتها المعارضة ونقابة المحامين تطعن في قانونية ترشح الرئيس لولاية جديدة مع احتفاظه بمنصب القائد العام للجيش، وأصدرت المحكمة قرارها بموافقة ستة من أعضاء المحكمة مقابل ثلاثة.

إلا أن هذا الحكم لا يعدل النص الدستوري الذي يفرض على مشرف بعد انتخابه التخلي عن قيادة الجيش.

وكان مشرف قد أعلن قبل عشرة أيام أنه سيتنازل عن قيادة الجيش قبل نهاية ولايته الحالية في الـ15 من نوفمبر/تشرين الثاني في حال انتخابه في السادس من أكتوبر/تشرين الأول.

ويشكل هذا الحكم إخفاقا كبيرا للمعارضة التي كانت قد أثارت دواعي أخرى للطعن بترشح الرئيس المنتهية ولايته، لكن المحكمة العليا رفضتها كلها.

وأعلن محامون ينتمون إلى الائتلاف الذي يجمع غالبية أحزاب المعارضة أنهم سيطعنون السبت بهذا الحكم.

وتشهد باكستان في السادس من أكتوبر/تشرين الأول انتخاب أعضاء البرلمان والهيئات المحلية في شكل غير مباشر، على أن تليها في بداية 2008 انتخابات تشريعية مباشرة من الشعب.
XS
SM
MD
LG