Accessibility links

وزراء خارجية الدول الكبرى يرجئون اتخاذ قرار بفرض عقوبات أشد على إيران


أرجأ وزراء خارجية الدول الكبرى خلال اجتماع عقدوه في نيويورك اتخاذ قرار بشأن فرض عقوبات أشد على إيران إلى شهر نوفمبر/تشرين الأول المقبل.

وقد اجتمعت تلك الدول لتقريب وجهات نظرها حول الخطوات المقبلة حيال أزمة إيران النووية.

وجاء في بيان مشترك أصدره وزراء خارجية الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وممثل الاتحاد الأوروبي أن هناك اتفاقا على المضي قدما في فرض العقوبات في الموعد المقرر ما لم تستجب إيران بشكل ايجابي للتحقيقات التي يجريها الاتحاد الأوروبي والوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن برنامجها النووي.

وقد نفى وكيل وزارة الخارجية الأميركية للشؤون السياسية نيكولاس بيرنز أن يكون الإرجاء انتكاسة لمساعي الولايات المتحدة، وقال:

"تريد الدول الست الانتهاء من إعداد مشروع قرار خاص بالعقوبات، وهي المهمة التي سنتولاها الآن. وأرادت أيضا التهديدَ بالتصويت على مشروع القرار، وهذا ما فعلناه، إذا نظرت إلى الفقرة السابعة أو الفقرة النهائية. ولكننا أيضا لم نرد أن نبدد الفرصة التي ربما تكون متاحة بعد شهر أو شهرين من أجل إحراز تقدم دبلوماسي عن طريق المفاوضات".

مراسل "راديو سوا" في نيويورك محمد عطية والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG