Accessibility links

الولايات المتحدة تؤكد على ضرورة إجراء انتخابات رئاسية في لبنان طبقا للمعايير الدستورية


علق السفير الأميركي في بيروت جيفري فيلتمان على البيان الذي أصدره مجلس الأمن الدولي والذي دعا فيه إلى إجراء انتخابات رئاسية حرة ونزيهة طبقا للمعايير الدستورية اللبنانية ومواعيدها دون أي تدخل أجنبي.

وقال في تصريح له الجمعة حول توقيت صدور بيان المجلس في الوقت الذي تشهد فيه الساحة اللبنانية لقاءات داخلية حول انتخابات الرئاسة: "ليس هذا موقفا جديدا يصدر عن مجلس الأمن الدولي، فالمجلس يشدّد منذ عدة سنوات على الحاجة إلى أن يتخذ اللبنانيون بأنفسهم قرار تحديد مستقبل بلدهم".

وأوضح السفير الأميركي ما قصده مجلس الأمن في بيانه بقوله: "إنه يريد أن يتخذ اللبنانيون قراراتهم بأنفسهم، وهذا ما أعلنه وزير الخارجية الفرنسي كوشنير نيابة عن مجلس الأمن فيما يتعلق بتقديم دعمه لإجراء الانتخابات بعيداً عن أي تدخل أجنبي وأن تكون العملية لبنانية بالكامل".

وفي السياق ذاته، قال المنسق الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في لبنان غير بيدرسون إن بيان مجلس الأمن كان إيجابياً بالنسبة للبنان: "لقد اتفقنا على أنه بيان إيجابي للغاية في سياق دعمه لسيادة واستقلال لبنان، وهو يدعم الحوار القائم حالياً في لبنان، ودعني أكرر بأننا نشعر بوجود أجواء مشجعة ونأمل في أن يحدث تقدّم في هذا المجال".

بوش يستقبل الحريري في واشنطن الخميس

أعلن متحدث باسم الحكومة الأميركية سكوت ستانزل الجمعة أن الرئيس بوش سيستقبل في البيت الأبيض يوم الخميس المقبل زعيم الأكثرية النيابية في لبنان سعد الحريري.

ويأتي هذا اللقاء وسط أزمة سياسية حادة في لبنان حيث بدأت في الـ25 من الشهر الحالي المهلة الدستورية لانتخاب رئيس للجمهورية.

وتتهم الأكثرية في لبنان المدعومة من واشنطن، السلطات السورية بالوقوف وراء سلسلة من الاغتيالات في لبنان بدءا من رفيق الحريري في فبراير/شباط عام 2005 وانتهاء بالنائب أنطوان غانم في الـ19 من أيلول/سبتمبر الجاري.

ويذكر أن جلسة انتخاب رئيس الجمهورية اللبنانية قد أرجئت إلى الـ23 من أكتوبر/تشرين الأول المقبل.


رايس تعرب عن القلق من جو الترهيب السائد في لبنان

من جانبها، عقدت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس الجمعة مؤتمرا صحافيا في مقر الأمم المتحدة الجمعة في أعقاب اجتماع على مائدة غداء مع وزراء خارجية الدول الكبرى.

وتناولت رايس في المؤتمر الصحافي عددا من القضايا من بينها الوضع في لبنان وقالت: "لقد تحدثنا بإسهاب عن لبنان وعن قلقنا من جو الترهيب الذي يواجه شعب لبنان وعن رغبتنا الأكيدة في أن يتمكن أعضاء البرلمان اللبناني من القيام بمهامهم دون ذلك الترهيب".

وفي ردها على سؤال حول مسائل أخرى تتعلق بلبنان قالت رايس: "قلت إننا تحدثنا عن جو الترهيب السائد في لبنان، وأكدنا حاجة لبنان إلى أن يتمكن من تنفيذ مهامه الدستورية واحترام سيادته، وتحدثنا أيضا عن كيفية دعم إنشاء المحكمة ذات الطابع الدولي في أسرع وقت ممكن. هذه هي الأمور المتعلقة بلبنان التي باحثناها".
XS
SM
MD
LG