Accessibility links

الجيش الأميركي يأسف على مقتل مدنيين في غارة جوية بمنطقة الدورة الجمعة


أقر الجيش الأميركي في بيان له السبت بمقتل عدد من المدنيين العراقيين نتيجة قصف جوي على منطقة الدورة جنوب بغداد يوم الجمعة، معربا عن أسفه على سقوط ضحايا مدنيين نتيجة عملياته ضد المسلحين، حسب البيان.

وقال الجيش الأميركي إنه نفذ ضربة جوية في منطقة الدورة استهدفت الجمعة مسلحين كانوا يطلقون قذائف هاون على منطقة مجاورة.

وذكر بيان الجيش الأميركي أن جنوده رصدوا مجموعة من المسلحين يطلقون قذائف هاون من حي الدورة جنوب بغداد، مضيفا أن المسلحين أخفوا مدافع الهاون بعد ذلك.

وأوضح البيان أنه ردا على هذا العمل المعادي استدعت قوات التحالف دعما جويا واشتبك مع الرجال.

وقال الجيش الأميركي إنه يقدر أن اثنين أو ثلاثة قتلوا أو أصيبوا بجروح، لكن لا يمكنه إعطاء عدد دقيق، لأن الجثث نقلت قبل وصول القوات الأميركية إلى مكان الحادث.

وقال البيان إن الجيش الأميركي يشعر بالأسف عندما يلحق ضرر بمدنيين أو عندما يتعرضوا للقتل حين تقوم قوات التحالف بعمليات تفتيش، لتخليص العراق من الإرهاب.

وأكد الجيش الأميركي أن من وصفهم بالإرهابيين يواصلون تعمد وضع نساء وأطفال عراقيين أبرياء في أماكن الخطر، حسب البيان.
XS
SM
MD
LG