Accessibility links

عباس يتوقع أن يوقع الفلسطينيون والإسرائيليون على وثيقة تفاهم تتعلق بقضايا المفاوضات


توقع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أن يوقع الجانبان الفلسطيني والإسرائيلي على وثيقة تفاهم بشأن قضايا مفاوضات السلام الرئيسية قبل منتصف نوفمبر/تشرين الأول المقبل.

وقال عباس في مقابلة تنشرها صحيفة واشنطن بوست الأحد إنه تباحث مع رئيس وزراء إسرائيل إيهود أولمرت في الأسابيع الأخيرة حول قضايا حساسة مثل حق العودة ووضع القدس والمستوطنات.

ورفض عباس الخوض في تفاصيل مباحثاته مع أولمرت قائلا إنهما إتفقا على عدم نشر تفاصيل المباحثات إلا بعد التوصل إلى تفاهم مبدئي.

وشدد عباس على أهمية عودة القدس الشرقية للفلسطينيين. وبالنسبة لحق العودة، قال عباس إن حق استخدامه سيعود إلى اللاجئين الفلسطينيين وإلى أي إتفاق توقعه السلطة الفلسطينية مع إسرائيل.

أما بالنسبة لاجتماع السلام المقرر عقده في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل قال عباس إنه لمس مؤخرا توجها سعوديا لحضور الإجتماع بعد أن كانت الرياض قد أعلنت عن تحفظات بشأنه.

السلطة لن تشترك في حكومة وحدة وطنية مع حماس

وقال عباس إن السلطة وحركة فتح لن تشتركا مع حركة حماس في تشكيل حكومة وحدة وطنية جديدة تحت أي ظرف.

وأضاف أن على حماس أن تلغي الانقلاب الذي قامت به في قطاع غزة في يونيو/حزيران الماضي وتعيد الوضع إلى ما كان عليه قبل ذلك الحين، قبل أن تبدأ حركة فتح حوارا معها.

وأعرب عباس عن دعمه لمقاطعة واشنطن لحماس، قائلا إن موقفه من حماس أصبح الآن مطابقا لموقف واشنطن.

وأثنى على جهود الولايات المتحدة لتحريك عملية السلام المتوقفة منذ سنوات، قائلا إنه لمس جدية واستعداد واشنطن للمساهمة الفعالة فيها.

وتوقع عباس أن تسعى حماس إلى تقويض أي اتفاق يتوصل إليه مع رئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود أولمرت.

عباس يلتقي مبارك في القاهرة

على صعيد آخر، يلتقي الرئيس المصري حسني مبارك في القاهرة الاحد مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في إطار تنسيق المواقف العربية قبل الإجتماع الدولي حول الشرق الأوسط المنتظر عقده في الولايات المتحدة في شهر نوفمبر/ تشرين ثاني المقبل.

وكان عباس قد صرح لوكالة الصحافة الفرنسية الجمعة بأن الإجتماع سيضع المباديء الأساسية لمعاهدة سلام مع اسرائيل ربما يتم التوصل اليها خلال ستة أشهر.

ويوم الاربعاء الماضي زار مبارك عمان وبحث مع العاهل الاردني عبد الله الثاني أهمية الإعداد الجيد للإجتماع بحيث تدرج فيه قضايا الحل النهائي بما يؤدي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على كامل الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

عريقات يعرب عن مخاوفه من اجتياح إسرائيلي لغزة

وفي الشأن الفلسطيني الداخلي، أعرب صائب عريقات وزير شؤون المفاوضات الفلسطيني عن مخاوفه من احتمال اجتياح اسرائيل قطاع غزة.

التقرير التالي من مراسل "راديو سوا" خليل العسلي في القدس:

XS
SM
MD
LG