Accessibility links

وفاة الموسيقار صلحي الوادي عن عمر ناهز 73 عاما


أعلن مصدر رسمي وفاة الموسيقي العراقي السوري صلحي الوادي اليوم الأحد في دمشق.

وذكرت وكالة الأنباء السورية أن الموسيقار العربي الكبير صلحي الوادي رحل صباح اليوم عن عمر ناهز 73 عاما.

وبدأ صلحي الوادي، المولود في عام 1934 لأب عراقي وأم سورية، نشاطه مع افتتاح المعهد العربي للموسيقى في دمشق في عام 1961 وبقي مديرا له حتى عام 1991.

وفى العام 1990 عين عميدا للمعهد العالي للموسيقى والذي افتتح في العام نفسه.

وبقي صلحي الوادي عميدا للمعهد العالي حتى عام 2002 وأسس في الوقت نفسه الفرقة الوطنية السمفونية السورية في العام 1993.

وقد منحه قداسة البابا يوحنا بولس الثاني وسام القديس بطرس وبولس خلال زيارته لسورية عام 2001.

وقدم الوادي أول عمل اوبرالي بالتعاون مع أوبرا لندن، كما قدم حفلات في كل من لبنان ومصر والعراق والأردن والكويت وتونس وألمانيا واسبانيا وتركيا والولايات والمتحدة الأميركية والمملكة المتحدة.
XS
SM
MD
LG