Accessibility links

العاهل الأردني يطالب أولمرت خلال إجتماع العقبة تنفيذ الإلتزامات التي تعهد بها في الماضي


بحث رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني قضية تقسيم القدس وذلك خلال الزيارة القصيرة التي قام بها أولمرت لمدينة العقبة وإجتماعه بالعاهل الأردني الخميس.

وقالت صحيفة جروسليم بوست في عددها الصادر السبت نقلا عن مصادر أردنية إن رئيس الوزراء الإسرائيلي والعاهل الأردني بحثا مطولا القضايا المتعلقة بالوضع النهائي للتسوية بين إسرائيل والفلسطينيين. كما بحثا، بالإضافة إلى إحتمال تخلي إسرائيل عن أجزاء من القدس، قضية اللاجئين الفلسطينيين.

وقالت صحيفة الحياة التي تصدر في لندن إن الملك عبد الله قال لأولمرت خلال الإجتماع الذي كان الهدف منه تنسيق المواقف قبل الزيارة التي سيقوم بها الرئيس جورج بوش إلى المنطقة الأسبوع القادم، إن عليه التقيد بالإلتزامات التي تعهد بها في الماضي والبدء في إصدار بيانات عامة تتعلق بتقسيم القدس.

وكانت الإذاعة الإسرائيلية قد قالت في وقت سابق إنه جاء في بيانات رسمية صادرة عن الأردن أن العاهل الأردني رغب في تفادي الإجراءات الأحادية وأن أولمرت أوضح أن إسرائيل لا تنوي بناء مستوطنات جديدة.

وقد أشار بيان صادر عن الديوان الملكي أن العاهل الأردني أبلغ أولمرت أن الإستيطان والقدس واللاجئين قضايا رئيسية وأساسية في غاية الأهمية يجب التعامل معها بوضوح تام وفقا للمواثيق والقرارات الدولية.

مما يذكر أن العاهل الأردني كان قد إجتمع الأربعاء مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.
XS
SM
MD
LG