Accessibility links

البابا شنودة يدعو إلى التعامل بواقعية مع موازين القوى الراهنة مستبعدا امكانية إقناع إسرائيل بترك القدس


قال البابا شنودة الثالث بطريرك الكنيسة القبطية في مصر إن من غير الممكن إقناع إسرائيل بترك مدينة القدس. وأضاف أنه لا يمكن أن تقنعها أميركا أو دول أوروبا أو أي أحد لأنها في نظرهم المدينة المقدسة عند اليهود وهذا الأمر راسخ في أعماقها دينيا وسياسيا وحربيا.

ودعا في مقابلة نشرتها صحيفة (الأسبوع) السبت إلى التعامل بواقعية مع الحقائق القائمة وموازين القوى الراهنة، وقال إن المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين هي مفاوضات بين الذئب والحمل، مشيرا إلى عدم إمكانية التوصل إلى تسوية ما لم يتغير الوضع العربي ويتكاتف العرب.

وتابع البابا شنودة يقول إن إسرائيل تقلب الحقائق، فهي تشكو من صواريخ تطلقها عليها المقاومة الفلسطينية وتنسى أنها تمارس القتل اليومي ضد الفلسطينيين.

ويواصل البابا شنودة دعوة المسيحيين الأقباط المصريين إلى عدم زيارة القدس ما دامت تحت الاحتلال الإسرائيلي ولم يتم التوصل إلى تسوية بشأنها.
XS
SM
MD
LG