Accessibility links

نقيب الأطباء العراقيين يطالب بفتح تحقيق مع المسؤولين حول حادثة كربلاء


استنكر نقيب الأطباء العراقيين ناظم عبد الحميد حادثة الاعتداء الذي تعرض لها أطباء مستشفى الحسيني في كربلاء الاثنين الماضي من جانب عناصر الشرطة والذي أسفر عن وفاة أحد المرضى في ردهة الطواريء وجرح عدد من الممرضين، مطالبا باتخاذ الاجراءات اللازمة ضمن الإطار القانوني لمحاسبة المسؤولين عن الحادث.

عبد الحميد رفض في حديث لـ "راديو سوا" إعلان أي نوع من أنواع الأضراب كون ذلك سيضر بالمرضى الذين يشرف عليهم الأطباء، مفضلا إتباع الاسلوب الإداري مع وزارة الصحة لإيجاد حل لقضية الاعتداءات المتكررة على الأطباء.

يشار إلى أن حوادث الاعتداء على الاطباء من جانب عناصر القوات الأمنية تكررت في عدد من المستشفيات منها اليرموك والكندي والنعمان ومدينة الطب ببغداد كما هو الحال في مستشفيات البصرة والموصل.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG