Accessibility links

بريطانيا تعتزم توسيع نشاطاتها في الشرق الأوسط وجنوب آسيا لمكافحة التطرف وانتشارالأسلحة النووية



أعلن وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند في مقابلة صحفية أن بلاده تنوي القيام بجراحة دبلوماسية في الشرق الأوسط وجنوب آسيا للمساعدة في مكافحة التطرف وانتشار الأسلحة النووية وذلك من خلال زيادة الوجود البريطاني بنسبة 30 في المئة.

وشدد على أن العام 2008 سيثبت بالأقوال والأفعال ما أراد رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون قوله عبر وصف سياسة حكومته بأنها تتخطى الحدود.

واعتبر ميليباند أيضا أن الخارجية البريطانية ستعتبر تدارك النزاعات أولوية من خلال تنسيق أفضل بين المسؤولين المدنيين والعسكريين وخصوصا في أفغانستان والعراق.
XS
SM
MD
LG