Accessibility links

لجنة الصليب الأحمر تناشد الدول المساعدة لإغاثة المشردين في كينيا جراء أعمال العنف


ناشدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر المجتمع الدولي تقديم 13 مليون دولار على سبيل المساعدة الأولية لإغاثة المشردين في كينيا من جراء أعمال العنف العرقي التي اندلعت بسبب الخلاف على نتائج انتخابات الرئاسة هناك.

وقالت أنا شكاف المتحدثة باسم اللجنة: "سيجري أول تقييم للوضع في الأيام المقبلة، وحين نتعرف على الظروف في الميدان سنتخذ الإجراءات اللازمة لإرسال مزيد من الموظفين وسنتعرف على الاحتياجات الحقيقية."

مقتل المئات وإصابة الآلاف

وتفيد اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمقتل 350 شخصا وإصابة الآلاف بجروح، فضلا عن إرغام حوالي ربع مليون شخص على هجر ديارهم.

ويقيم أغلب المشردين داخليا في مخيمات مؤقتة وفي أوضاع مزرية، بينما لجأ بعضهم إلى الكنائس ومراكز الشرطة.

وقالت المتحدثة باسم اللجنة إن أولويتها الرئيسية دعم الصليب الأحمر في كينيا الذي ينشط في مساعدة المشردين والمصابين: "لقد بدأ الصليب الأحمر الكيني، فور نشوب أعمال العنف تقديم المساعدات الأولية للجرحى، ونقلهم إلى العيادات والمستشفيات القريبة، فضلا عن جمع أشلاء الموتى وتحديد احتياجات المشردين."

الشرطة تنفي مسؤوليتها عن سقوط الضحايا

في سيلق آخر، نفت الشرطة مسؤوليتها عن مقتل العديد من المواطنين في مواجهة أعمال العنف العرقية. وكانت جماعات حقوق الإنسان قد اتهمت الشرطة بالإفراط في استعمال القوة واللجوء إلى القتل دون مبرر.

وقد اتهم الميجور حسين علي الصحافة باختلاق الأكاذيب قائلا: "إننا لم نطلق النار على أحد، لكن الصحافة تريد مني التعليق على شائعات جمعتها صحفية من أماكن أخرى."

واتهم مفوض الشرطة الصحافيين بمحاولة البحث عن تفاصيل العنف المقززة بشكل مريب، وقال: "لقد راعتنا المعايير الصحافية التي يتبعها هؤلاء الصحافيون، إلى حد أننا نشك أنهم صحافيون أصلا، فهم لم يفعلوا ذلك في بلادهم عند وقوع أحداث سبتمبر، وكذلك لدى وقوع الهجمات الإرهابية في المملكة المتحدة."
XS
SM
MD
LG