Accessibility links

شرطة الأنبار تتسلم الملف الأمني لمنطقة البغدادي من القوات الأميركية


تسلمت قيادة شرطة الأنبار الملف الأمني لمنطقة البغدادي الواقعة غرب مدينة الرمادي من القوات الأميركية، في خطوة هي الأولى نحو تسليم الملف الأمني في بقية مدن وأقضية المحافظة إلى القوات العراقية.

وفي هذا الشأن، قال ضابط مركز شرطة البغدادي العقيد شعبان العبيدي في حديث لـ"راديو سوا" إن الملف الأمني تم استلامه لمرور أكثر من عامين على مقارعة الإرهابيين وطردهم من المنطقة الغربية، حسب تعبيره. وأضاف أنه في يوم 25 -12-2005 تم تشكيل مديرية شرطة البغدادي، ثم أعقبها افتتاح ستة مراكز فيها، مشيرا إلى أن قواته تعمل حالياً دون مساعدة أي جهة.

وأشار العقيد شعبان إلى أن جاهزية قوات الشرطة في البغدادي ونجاحها في بسط الأمن والنظام قبل المناطق الأخرى دفع القوات الأميركية إلى تسليم الملف الأمني فيها لها.

وحضر مراسم الاحتفال الذي اُقيمت لتسليم الملف الأمني قائد شرطة الأنبار بالوكالة، وممثل عن محافظ الأنبار، وعدد من ضباط الفرقة السابعة التابعة للجيش العراقي، وضباط من الجيش الأميركي، وشيوخ عشائر المنطقة الغربية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG