Accessibility links

الجيش الإسرائيلي يقتل أربعة فلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية ويعتقل ثمانية من حماس


أعلن ناطق باسم الجيش الإسرائيلي أن الجنود الإسرائيليين قتلوا ثلاثة مسلحين فلسطينيين الاثنين في قطاع غزة والضفة الغربية.

فقد قتل مسلحان فلسطينيان وامرأة قرب معبر ايريز بشمال قطاع غزة. وقال المتحدث إنه تم العثور على أسلحة وعبوة ناسفة بالقرب منهم، مشيرا إلى أنه تم إبلاغ الطرف الفلسطيني بوجود ثلاث جثث لدى الجيش لاستعادتها.

وفي جنين شمالي الضفة الغربية قتل الجنود الإسرائيليون مسلحا فلسطينيا كان يقترب من أحد مواقعهم حسب ما أفاد به الناطق.
وأعلنت حركة الجهاد الإسلامي أن الناشط ينتمي إليها.

وبذلك يرتفع إلى 6041 عدد الذين قتلوا في أعمال العنف الإسرائيلية الفلسطينية منذ اندلاع الانتفاضة الثانية في عام 2000 غالبيتهم الكبرى من الفلسطينيين بحسب حصيلة أعدتها وكالة الأنباء الفرنسية.

إسرائيل تعتقل ثمانية عناصر من حماس

وأفادت مصادر أمنية فلسطينية بأن الجيش الإسرائيلي اعتقل ثمانية عناصر من حركة حماس بينهم امرأة فجر الاثنين في نابلس في الضفة الغربية.

واعتقل الناشطون الثمانية خلال مداهمة قام بها الجيش الإسرائيلي في المدينة بعد 36 ساعة على انسحابه منها في ختام عملية تمشيط واسعة النطاق استمرت ثلاثة أيام. وأكدت ناطقة عسكرية أن الجيش الإسرائيلي اعتقل ثمانية أشخاص في نابلس.

وبحسب المصادر الفلسطينية فإن أربعة عناصر من حماس اعتقلوا في قرية عسارين جنوب شرق نابلس.

وعملية الجيش الإسرائيلي التي انتهت السبت كانت الأكبر في نابلس منذ تطبيق خطة طموحة للحكومة الفلسطينية برئاسة رئيس الوزراء سلام فياض في نوفمبر/تشرين الثاني تهدف إلى إنهاء الفوضى الأمنية في المدينة.

وخلال زيارة قام بها إلى نابلس الأحد، اتهم رئيس وزراء السلطة الفلسطينية سلام فياض إسرائيل بالسعي إلى استهداف الخطة الأمنية المطبقة في نابلس والتي يفترض أن تشمل مدنا أخرى في الضفة الغربية.

وطالب فياض "بضرورة توقف التدخلات الإسرائيلية لإضعاف المشروع الفلسطيني" مشيرا إلى أن "الحكومة لمست تفهما أكثر خلال الأيام الماضية لهذا المطلب، وأن ما حدث في نابلس أعطى للجميع فرصة لأن يتحقق بنفسه مما يحدث على الأرض وضرورة إيقافه".

وأضاف أن "الحكومة أجرت العديد من الاتصالات مع كافة القوى المؤثرة دوليا لوقف الاعتداءات الإسرائيلية على نابلس وغزة".
XS
SM
MD
LG