Accessibility links

مجلس النواب يناقش التوجهات العامة لميزانية سنة 2008


ناقش رؤساء الكتل البرلمانية واللجنتين الاقتصادية والمالية في مجلس النواب مع برهم صالح نائب رئيس الوزراء ورئيس اللجنة الاقتصادية في الحكومة ووزيري المالية والتجارة ، التوجهات العامة لموازنة عام 2008 في اجتماع سبق جلسة البرلمان الاثنين.

وقال رئيس اللجنة الاقتصادية النائب حيدر العبادي إن التوجه العام في مجلس النواب واللجنتين الاقتصاديتين في مجلسي النواب والوزراء يقضي بإبقاء مفردات البطاقة التمونية وتطويرها باتجاه خدمة الطبقات الفقيرة في المجتمع العراقي وحجبها عن الطبقات التي لا تحتاجها.

جاء ذلك في مؤتمر صحافي عقدته اللجنة الاقتصادية في بغداد الاثنين عقب اجتماع اللجنتين الاقتصادية والمالية ورؤساء الكتل البرلمانية مع نائب رئيس الوزراء رئيس اللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء برهم صالح، ووزيري التجارة والمالية قبيل عقد جلسة مجلس النواب.

وأشار العبادي إلى أن ذلك يأتي ضمن التوجهات العامة لمناقشة موازنة 2008، حيث طرح المجتمعون قضية إمكانية دعم القطاعين الخاص والزراعي ضمن موازنة هذا العام لتحريك الاقتصاد العراقي.

وأكدت اللجنة الاقتصادية نية البرلمان تشريع قانونين يتعلق الأول بتحدد التعريفة الكمركية بغية تحقيق النمو الاقتصادي، في حين يقضي الثاني بحماية المستهلك.

من جانبه تساءل عضو مجلس النواب إياد السامرائي في مؤتمر صحفي ثان عقده في مبنى قصر المؤتمرات في بغداد الاثنين، عن إمكانية زيادة المبالغ الاستثمارية في الموازنة العامة للدولة، لتنشيط الاقتصاد فضلا على مدى مساهمة المشاريع الاستثمارية في معالجة معدلات البطالة.

يشار إلى أن مجلس النواب استضاف في جلسته الـ 35 رئيس اللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء برهم صالح، فضلا على وزيري المالية باقر جبر الزبيدي، والتجارة عبد الفلاح السوداني لمناقشة بنود موازنة عام 2008 والبالغة 48 مليار دولار.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG