Accessibility links

طارق الهاشمي يبحث مع القادة الكويتيين عن حلول وسطى لتعويضات حرب الخليج


قال طارق الهاشمي نائب الرئيس الأربعاء إنه بحث مع القيادة الكويتية مسألة التوصل إلى حلول وسط حول الديون المترتبة على العراق للكويت والتعويضات المتعلقة بغزو العراق للكويت، والتي تقدر بعشرات مليارات الدولارات.
وقال الهاشمي في حديث مع الصحافيين في الكويت الأربعاء إن أي حل وسط يرضي الطرفين يعد أمرا جيدا.
وذكر الهاشمي أنه طلب مساعدة الكويت في إمكانية خفض المبالغ التي تقتطع من عائدات النفط العراقي لصالح صندوق الأمم المتحدة للتعويضات.
وقال الهاشمي إن ذلك المبلغ كبير للغاية في ظل الارتفاع الكبير لأسعار النفط، مضيفا أن العراق لديه مشاريع كبيرة جدا في البنية التحتية والخدمات وأن ميزانيته لا تكفي.
وذكر الهاشمي أنه تم التوصل إلى اتفاق لتشكيل لجنة فنية مشتركة بين البلدين للبحث في هذه الأمور، وأن وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري سيبحث في هذه الموضوعات أيضا في أثناء زيارته للكويت التي تبدأ الأحد المقبل.
يذكر أن الحكومة والقطاع الخاص في الكويت تلقيا حتى الآن 11 مليار دولار من بغداد تعويضات عن الغزو العراقي للكويت في العام 1990، من أصل 41.3 مليار دولار أقرتها حتى الآن لجنة التعويضات في الأمم المتحدة.

يذكر أنه يجري حاليا اقتطاع 5% من عائدات النفط العراقية لصالح صندوق الأمم المتحدة لتلك التعويضات.
XS
SM
MD
LG