Accessibility links

رجال دين عراقيون يدعون المواطنين إلى توحيد الصف ونبذ الطائفية والعنف


دعا رجال دين عراقيون المواطنين إلى توحيد الصف، ونبذ الطائفية والعنف، تزامنا مع انطلاق السنة الهجرية الجديدة 1429 للهجرة.

وأكد رئيس ديوان الوقف السني الدكتور أحمد عبد الغفور السامرائي في حديث لـ "راديو سوا" بهذه المناسبة أن الثقافات الدخيلة والمبادئ التي فرضت على العراقيين عبر أجهزة خاصة وصفها بالمأجورة، لن تؤثر في وحدة الصف العراقي، حسب قوله.

وأعرب الشيخ السامرائي عن أمله في أن يشهد العام الهجري الجديد تظافر الجهود، ورص الصفوف في مواجهة الإرهاب، والطائفية، والأطراف التي تقف وراءها.

ورجح خطيب جامع الخلاني رئيس لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب محمد الحيدري أن تشهد الأشهر الحرم محاولات من المسلحين لخرق الاحتفالات التي أعتاد عليها العراقيون في إحياء مناسباتهم الدينية، لكنه قلل من شأنها حين قال إن الجماعات المسلحة تلجأ إلى هذه الممارسات بين الحين والآخر لمجرد إثبات الوجود فقط.

يشار إلى أن القوات الأمنية اتخذت إجراءات مشددة تزامنا مع قرب الإحتفالات بيوم عاشوراء في الـ 10 من شهر محرم الجاري.

التفاصيل من مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG