Accessibility links

بولندا تطالب بضمانات أمنية أميركية قبل نصب الدرع الأميركي المضاد للصواريخ


طالب رئيس الوزراء البولندي دونالد تاسك الأربعاء الولايات المتحدة بتعزيز أمن بلاده في حال نشر نظام الدرع الأميركي المضاد للصواريخ في بلاده.

وصرح تاسك للصحافيين بأن "اتفاقنا لنشر نظام الدرع الأميركي مرتبط بإمكان تعزيز أمن بولندا".

وبذلك، يكون رئيس الوزراء البولندي تبنى لهجة حازمة عشية مشاورات مكثفة حول موضوع الدرع مع الولايات المتحدة ومع روسيا المناهضة للمشروع، وكذلك مع جمهورية التشيك التي تفاوض واشنطن بدورها لاستضافة عناصر أخرى من الدرع.

وأضاف "حتى الآن، وخلال المفاوضات التي أجراها أسلافنا المحافظون بزعامة رئيس الوزراء السابق ياروسلاف كاتشينسكي، لم نتلق ضمانات مقابل نشر الدرع مما سيتطلب زيادة درجة الأمن في البلاد".

وتابع تاسك "أنا مسؤول عن أمن البولنديين وليس عن أمن الأميركيين، مع احترامي الكامل لحليفنا الأميركي. "

وقد أعلن وزير الخارجية البولندي رادوسلاف سيكورسكي أخيرا أن بلاده تأمل أن تسلمها الولايات المتحدة نظام دفاعي حديث ضد الصواريخ القصيرة أو المتوسطة المدى من طراز باتريوت "باك "3- أو "تاد".

وتريد واشنطن نصب رادار في جمهورية التشيك ونظام اعتراض للصواريخ في بولندا بحلول عام 2012، الأمر الذي ترفضه روسيا بشدة وتعتبره تهديدا مباشرا لأمنها.
XS
SM
MD
LG