Accessibility links

واشنطن تدين الهجوم على قوات حفظ السلام في دارفور وتطالب بتشديد حظر الأسلحة على السودان


طالبت وزارة الخارجية الأميركية بتشديد العقوبات على السودان وإدانة الهجوم الذي شنته القوات السودانية على قوات حفظ السلام الدولية في دارفور يوم الاثنين الماضي.

وقال شون ماكورماك المتحدث باسم الخارجية الأميركية إن الولايات المتحدة تدين الهجوم على قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة أثناء تنقلها في قافلة إمدادات في دارفور في السابع من الشهر الحالي.

وأضاف أن الولايات المتحدة ترى أن من الضروري في ضوء هذا الحادث المرفوض تشديد حظر الأسلحة على السودان، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة ستعمل مع شركائها في مجلس الأمن من أجل تحقيق هذا الهدف.

ومن ناحية أخرى قال رئيس دائرة عمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة في كلمة أمام مجلس الأمن الدولي الأربعاء إن قائدا في الجيش السوداني اعترف بالمسؤولية عن الهجوم على قافلة لقوة حفظ السلام الدولية في دارفور مما أدى إلى إصابة سائق سوداني بجروح.

غير أن مبعوث السودان لدى الأمم المتحدة عبد المحمود محمد نفى هذه التهمة وألقى بمسؤولية الهجوم على متمردين تدعمهم تشاد.
XS
SM
MD
LG