Accessibility links

إعلاميون ينتقدون تعتيم الإعلام الحكومي على حادثة سبع أبكار


انتقد إعلاميون ما وصفوه بالتعتيم الإعلامي الذي مارسته شبكة الاعلام العراقي متمثلة بقناة العراقية وصحيفة الصباح المملوكتين للدولة، على حادث اعتداء حماية وزير التربية خضير الخزاعي على عدد من الطلبة اثناء تأديتهم الامتحانات الوزارية في مركز امتحاني في منطقة سبع ابكار.

وقال الإعلامي محمد عبد الجبار الشبوط إن شبكة الإعلام العراقية أصبحت تعكس وجهة النظر الرسمية ولا تمثل الإعلام الواقعي، ما يجعلها تعمل على التعتيم على واقعية الأحداث وتقديم وجهة نظر أحادية للمتلقي العراقي، على حد قوله.

وشدد الشبوط في حديث لـ"راديو سوا" على ضرورة أن تعبر الوسيلة ُ الاعلامية عن رأي الشارع، كونها ممولة من المال العام، منتقدا تصورات بعض المتنفذين في الحكومة عن دور وسائل الاعلام.

من جانبه، دعا الأكاديمي الدكتور هاشم حسن إلى التخلص مما أسماه بعقدة الإعلام الحكومي، مشيرا إلى أن شبكة الإعلام العراقي لا تتمتع بالمهنية والاستقلالية.

ولفت حسن النظر إلى سلوكيات بعض الإعلامين المتمثله بالمجاملات لرموز السلطة، قائلا إنه وجد ممارسة متعمدة لسياسة التغطية الحكومية والرموز السياسية لتفادي التصدي للمسؤولين.

وكان خمسةٌ من الطلبة جرحوا في حادث اعتداء حماية وزير التربية خضيار الخزاعي أثناء زيارته يوم الخميس الماضي لمركز امتحاني بكلية التربية الأساسية، حيث كان عدد من الطلبة يؤدون امتحاناتهم النهائية في مادة التربية الإسلامية لمرحلة السادس الإعدادي.

مراسل "راديو سوا" صلاح النصراوي والتفاصيل من بغداد:
XS
SM
MD
LG