Accessibility links

'درع الشمال'.. إسرائيل تكشف نفقا ثالثا


قوات "يونيفيل" على الحدود بين لبنان وإسرائيل

أعلن الجيش الإسرائيلي الثلاثاء اكتشاف نفق حدودي ثالث تقول إنه يتبع حزب الله اللبناني ويمتد من الأراضي اللبنانية إلى إسرائيل.

وقال المتحدث باسم الجيش أفيخاي أدرعي على تويتر إن النفق تحت سيطرة القوات الإسرائيلية ولا يشكل تهديدا، مضيفا "لقد تم تفخيخ مسار النفق مثلما تم تفخيخ المسارات الأخرى حيث يعرض كل من يدخل إليه نفسه للخطر".

وأضاف أدرعي أن "الجش يجري أعمال دراسة داخل مسار النفق" محملا الحكومة اللبنانية المسؤولية الكاملة عن حفر النفق من لبنان.

وأطلقت إسرائيل الأسبوع الماضي عملية درع الشمال التي تهدف إلى تدمير أنفاق لحزب الله تربط مناطق في جنوب لبنان بإسرائيل.

تحديث (13:17 ت.غ)

'يونيفيل' تؤكد وجود نفق ثان قرب الخط الأزرق

أكدت قوات حفظ السلام الدولية بلبنان (يونيفيل) الثلاثاء وجود نفق حدودي ثان قرب الخط الأزرق الذي يفصل بين لبنان وإسرائيل.

وقالت "يونيفيل" في بيان إنها "مستمرة في متابعة هذه القضية بتنسيق وثيق مع القوات المسلحة اللبنانية".

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن السبت أنه اكتشف نفقا ثانيا يقول إن حزب الله اللبناني حفره للتسلل من لبنان إلى الأراضي الإسرائيلية.

وأوضحت يونيفيل الثلاثاء إن النفق الثاني يقع إلى الشمال من الأول وكلاهما في محيط بلدة المطلة الحدودية.

ومن جانبه قال الرئيس اللبناني ميشال عون الثلاثاء إن لبنان يرفض أي ممارسات يمكن أن تؤدي إلى توتير الوضع على الحدود مع إسرائيل وإنه حريص على الاستقرار في الجنوب.

وتأتي تصريحات عون بعد أسبوع من بدء إسرائيل عملية تستهدف أنفاقا تقول إن حزب الله حفرها.

وقال بيان صادر عن الرئاسة اللبنانية إن عون أبلغ قائد قوات "يونيفيل" أن لبنان "ينتظر نتائج التحقيقات في موضوع الأنفاق والتي تتولاها القيادتان اللبنانية والدولية ليبني على الشيء مقتضاه".

وشدد عون، وهو حليف سياسي لحزب الله، على أن لبنان ملتزم بتطبيق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1701 الذي أنهى الحرب في 2006 بين حزب الله وإسرائيل.

XS
SM
MD
LG