Accessibility links

وزير سابق يعتزم خوض السباق الرئاسي


جوليان كاسترو أمام مئات من أنصاره يعلن خوضه سباق الرئاسة

أعلن جوليان كاسترو الرئيس السابق لبلدية سان أنطونيو في ولاية تكساس الأميركية والوزير السابق في حكومة باراك أوباما، ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة.

وفي حال فوزه، سيصبح أول رئيس يتحدر من أميركا اللاتينية، وذلك في أوج الجدل حول الهجرة في البلاد.

وكاسترو (44 عاما) المتحدر من عائلة مهاجرين مكسيكيين، أعلن ترشحه من تكساس، ليصبح أول الشخصيات الديموقراطية التي تعلن رسميا دخول السباق إلى البيت الأبيض عام 2020، والتي يتوقع أن يتنافس فيها عدد من المرشحين في مواجهة الرئيس دونالد ترامب.

وقال كاسترو أمام مئات من أنصاره في سان أنطونيو، في الحي الذي نشأ فيه مع شقيقه التوأم جواكين العضو في مجلس النواب، "حين وصلت جدتي إلى هنا قبل نحو 100 عام، أكيد أنها لم تكن لتتصور أنه بعد جيلين فقط سيكون أحد أحفادها نائبا في الكونغرس الأميركي والآخر يقف اليوم أمامكم ليقول: أنا مرشح لرئاسة الولايات المتحدة".

XS
SM
MD
LG