Accessibility links

وثائق: فيسبوك فكر في بيع بيانات المستخدمين


برمجة تخزين البيانات

أظهرت وثائق داخلية لفيسبوك أن عملاق التواصل الاجتماعي فكر في الماضي في بيع بيانات المستخدمين، بحسب مقتطفات حصلت عليها صحيفة وول ستريت جورنال.

ففي نيسان/ أبريل الماضي، قال الرئيس التنفيذي لـ فيسبوك، مارك زوكربيرغ، لأعضاء الكونغرس "نحن لا نبيع البيانات".

لكن الوثائق التي وقعت بأيدي مشرعين بريطانيين، تشير إلى أن فيسبوك فكر في بيع البيانات في الفترة بين عامي 2012 و2014، حين كانت الشركة تناضل لتحقيق إيرادات.

رسائل إلكترونية

في إحدى الحالات، اقترح أحد موظفي الشركة وقف الوصول إلى البيانات ما لم تنفق الشركات "250 ألف دولار سنويا للحفاظ على وصولها" لتلك البيانات.

وفي بريد إلكتروني آخر، تحدث موظف آخر عن إجراء حديث "استراتيجي" مع أمازون لتجنب "محادثة مخيبة للآمال" حول حصولها على بيانات أقل في المستقبل.

ودفعت المخاوف التي أثارها البنك الملكي الكندي بشأن تقييد الوصول إلى البيانات موظفا في فيسبوك إلى أن يسأل في رسالة إلكترونية عن المبلغ الذي وافق عليه المصرف في الإنفاق على الإعلانات.

طرف ثالث

الشركة تنبهت إلى أهمية البيانات عندما لاحظت أن مطوري برامج يعملون معها، كان بمقدورهم كشف بيانات المستخدمين وأصدقائهم من خلال تفاعلهم مع التطبيقات التي قاموا بإعدادها، من دون أي مقابل.

وهذه الخاصية هي التي بسببها حصلت شركة تحليل البيانات البريطانية "كامبريدج أناليتيكا"، على بيانات عشرات الملايين من مستخدمي فيسبوك.

إقرأ أيضا: فضيحة كامبريج أناليتيكا.. تويتر تصبح طرفا

وعلى الرغم من أن فيسبوك قام بمعالجة هذه الثغرة في عام 2015. إلا أن رسائل البريد الإلكتروني توحي بأن الشركة فكرت في إمكانية توفير بيانات المستخدمين مقابل تعويض مالي.

رد فيسبوك

وقالت متحدثة باسم فيسبوك لصحيفة وول ستريت جورنال "كنا نحاول معرفة كيفية بناء أعمال مستدامة. لقد أجرينا الكثير من المحادثات الداخلية حول كيفية القيام بذلك".

وأضافت "لا يوجد دليل على أن فيسبوك واصل قدما في مناقشاته لبيع بيانات المستخدمين، كما أن رسائل البريد الإلكتروني لا تشير إلى أن زوكربيرغ كذب على الكونغرس".

ومع ذلك، فقد أظهرت الشركة بعد طرحها في عام 2012 اهتماما كبيرا بإيراداتها، وأن فكرة بيع بيانات المستخدم كانت على الأقل على الطاولة.

ومن المتوقع كشف المزيد بعد الإعلان عن هذه الوثائق الأسبوع المقبل.

XS
SM
MD
LG