Accessibility links

واشنطن بشأن مضيق هرمز: جاهزون للرد


مدمرة أميركية في مضيق هرمز - أرشيف

قال المتحدث باسم القيادة الوسطى الأميركية العقيد إيرل براون، الأربعاء إن مياه مضيق هرمز في الخليج العربي "دولية بامتياز، وأن أي تهديد بغلقه سيؤثر على مسار الملاحة التجارية الدولية وليس فقط الإقليمية".

وأضاف براون في حديث مع الصحافيين، أن الولايات المتحدة وحلفاءها ملتزمون حماية حرية الملاحة البحرية ومسار القنوات التجارية العالمية في المنطقة، وبالتالي فإن "لدى القوات الأميركية وشركائها الجهوزية المطلوبة للرد على أي عمل عدائي".

التهديدات "ليست جديدة"

الممثل الخاص إلى إيران، براين هوك، قال الأربعاء خلال إجابة على سؤال لمراسل "الحرة"، إن إيران تقوم على نحو منتظم إلى حد ما بتوجيه نوع من التهديدات الابتزازية ومطالب الضغط. هذا جزء من المسار المعتاد لأعمالهم".

وأضاف هوك في مؤتمر صحافي عبر الهاتف "لقد هددوا بإغلاق مضيق هرمز مرات أكثر مما أستطيع العد. سوف يقوم جيش الولايات المتحدة بالطيران والإبحار والعمل حيثما يسمح القانون الدولي بذلك. هذا جزئيا لضمان حماية المشاعات العالمية بحيث تكون آمنة للحركة التجارية وغير التجارية".

وتابع المبعوث الأميركي أن "إيران نظام خارج عن القانون، وهو يحاول عموما، وعلى مدار الأربعين عاما الفائتة، أخذ البلدان كرهائن للابتزاز، ويحاولون إجبار الدول على عدم اتخاذ إجراءات معينة خوفا من انتقام ايران".

وشدد هوك على أن "من واجب المجتمع الدولي أن يستوعب هذا النوع من سلوك المافيا، ولا يمكننا أن نسمح لأنفسنا بمنع أنفسنا من فعل الشيء الصحيح بسبب تهديدات إيران بأن تصبح أكثر خطورة".

XS
SM
MD
LG