Accessibility links

'ركود صغير' يتربص بالاقتصاد الأميركي في 2020


بورصة نيويورك

هل ستمر الولايات المتحدة بفترة ركود اقتصادي في المستقبل القريب؟ المستثمر الأميركي كايل باس يعتقد بأن ركودا "صغيرا" سيضرب اقتصاد البلاد العام المقبل.

باس، مؤسس شركة "هايمان كابيتال مانجمنت" لإدارة الاستثمارات يرى أنه بحلول منتصف 2020 سيدخل الاقتصاد الأميركي مرحلة ركود متأثرا بتراجع حزم التحفيز المالي.

وقال باس في حديث لتلفزيون وكالة "بلومبيرغ" إن الديمقراطيين، الذين يسيطرون الآن على مجلس النواب، لن يسمحوا على الأرجح لإدارة الرئيس ترامب بمزيد من التحفيز للاقتصاد، وإن مجلس الاحتياط الفدرالي الذي لا يحبذ رفع سعر الفائدة لن يساعد كثيرا في تحسين الوضع.

وأضاف "لذا أعتقد أنه عندما ندخل في ركود، حتى ولو كان صغيرا، لن يكون هناك الكثير لفعله حيال ذلك".

وأشار كذلك إلى أن البورصات الأميركية ستنخفض بنهاية العام الجاري عما هي عليه الآن.

XS
SM
MD
LG