Accessibility links

هايلي تحذر الأسد من استخدام السلاح الكيميائي


نيكي هايلي

حذرت مندوبة واشنطن لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي الاثنين نظام الرئيس السوري بشار الأسد من مغبة الإقدام على استخدام السلاح الكيميائي، معتبرة أنه سيترتب على أفعاله نتائج وحسابات خطيرة فيما لو أقدم على ذلك.

وأضافت هايلي في كلمة لها في مكتبة الكونغرس خلال افتتاح مؤتمر وزراء دفاع ورؤساء القوات المسلحة في التحالف الدولي ضد المجموعات المتطرفة، من أن نظام الأسد يواصل تنفيذ عمليات قتل جماعي ضد مواطنيه الأبرياء في أسلوب إرهابي خطير.

وتابعت هايلي أن "هناك خطوطا على الأسد يعلم أنه لا يمكن تجاوزها، وخصوصا اللجوء إلى أسلحة الدمار الشامل"، كاشفة من أنه حتى الساعة مازال المواطنون السوريون معرضون لخطر الاعتداء بالسلاح الكيميائي.

واتهمت هايلي الأسد، بأنه وبدعم من روسيا وإيران، يقوم بتزكية الإرهاب في المنطقة والدفع به إلى مستويات خطيرة.

وختمت هايلي بأن القضاء على تنظيم "داعش" لا يعني زوال مخاطر التهديدات الإرهابية، مذكرة بأن مكتب التحقيقات الفدرالي الـ "أف بي آي"، مازال قلقا من مخاطر الخلايا النائمة داخل الولايات المتحدة وخارجها.

جدير بالذكر أن مؤتمر "محاربة عنف المجموعات المتطرفة"، الذي يحضره ممثلون عن أكثر من 80 دولة عربية وأوروبية وآسيوية، جرى افتتاح أعماله مساء الاثنين في واشنطن، وسينقل اجتماعاته الثلاثاء إلى قاعدة "أندروز" الجوية في ولاية ميريلاند.

XS
SM
MD
LG