Accessibility links

نفط أقل من أوبك وحلفائها لتسعة أشهر


الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وولي العهد السعودي محمد بن سلمان

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يوم الأحد إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاءها بقيادة روسيا ستمدد على الأرجح اتفاقها لخفض إنتاج النفط تسعة أشهر وإنه ليس هناك حاجة للقيام بتخفيضات أكبر.

وقال الفالح للصحفيين عندما سئل عما تفضله السعودية "أعتقد على الأرجح تمديدا لتسعة أشهر".

لكن الفالح قال إنه لا يعتقد أن السوق بحاجة لتخفيض أعمق. وأضاف أن "الطلب بدأ يخف قليلا ولكن أعتقد إنه ما زال قويا".

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعلن في وقت سابق السبت أن موسكو والرياض اتفقتا على تمديد الاتفاق الذي يحد من إنتاج النفط، نظرا لوفرة الإمدادات في العالم.

وقال بوتين للصحافيين عقب قمة مجموعة العشرين في أوساكا "سنمدد الاتفاق، (نحن) روسيا والسعودية. بالنسبة للمدة، سنفكر في الأمر. ربما لستة أو تسعة أشهر. يرجح أن يكون ذلك حتى تسعة أشهر".

واتفق المنتجون من داخل منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وخارجها في ديسمبر على خفض الإنتاج اليومي بـ1.2 مليون برميل.

وتعقد أوبك، التي تضم 14 دولة تضخ نحو ثلث إمدادات النفط العالمية اجتماعا غاية في الأهمية في فيينا الثلاثاء.

ويأتي الاجتماع على وقع الوفرة في إمدادات النفط العالمية، وفق أوبك والوكالة الدولية للطاقة.

وخفضت الوكالة توقعاتها للنمو في الطلب لعام 2019 للشهر الثاني على التوالي.

XS
SM
MD
LG