Accessibility links

ميليشيا عراقية: تظاهرنا أمام سفارة البحرين


عناصر في الأمن العراقي يحرسون مبنى السفارة البحرينية في بغداد

قال مسؤول في ميليشيا عراقية تدعمها إيران إن أنصارهم كانوا يشكلون غالبية المتظاهرين "خارج" سفارة البحرين في بغداد أثناء تعرضها للهجوم الخميس الماضي.

وذكر المتحدث باسم "كتائب حزب الله" جعفر الحسيني أن اقتحام السفارة "حق طبيعي للمتظاهرين" للتعبير عن غضبهم من استضافة البحرين مؤتمرا تدعمه الولايات المتحدة لتعزيز السلام بين العرب والإسرائيليين.

لكنه أشار في تصريح لوكالة أسوشيتد برس إلى أن أنصار كتائب حزب الله "لم يشاركوا في عملية اقتحام السفارة".

وكان العشرات قد اقتحموا مساء الخميس سفارة البحرين في بغداد ورفعوا العلمين العراقي والفلسطيني بعد إنزال العلم البحريني، بحجة التعبير عن احتجاجهم على ورشة المنامة التي حضرها إسرائيليون لمناقشة الخطة الأميركية للسلام في الشرق الأوسط.

وبحسب مقاطع مصورة انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، أحرق المتظاهرون أعلام إسرائيل أمام مقر السفارة البحرينية في بغداد، ورفعوا أعلام العراق وفلسطين، مرددين شعارات موالية لأحزاب مقربة من إيران.

وأكدت وزارة الخارجية البحرينية في بيان وقوع أعمال تخريبية في مبنى سفارتها، فيما استدعت سفيرها في بغداد للتشاور بعد الحادث.

وأعلنت وزارة الداخلية العراقية في وقت لاحق "اعتقال 54 شخصا من الذين اعتدوا على السفارة"، أحيلوا فيما بعد إلى القضاء.

XS
SM
MD
LG