Accessibility links

من سجن إيفين الإيراني.. لبناني يترشح للانتخابات


نزار زكا

أعلن المعتقل اللبناني في إيران نزار زكا الاثنين، ترشحه للانتخابات الفرعية البرلمانية لملء المقعد السني الشاغر بطرابلس شمال لبنان.

وقد أعلن الزكا ترشحه من داخل سجن إيفين سيء السمعة في طهران، متخذا من جملة "الحرية للبنان" شعارا لحملته الانتخابية.

وكان زكا قد عمل خبيرا في تكنولوجيا المعلومات أثناء إقامته في الولايات المتحدة، لكنه اختفى في إيران منذ يوم 18 أيلول/سبتمبر 2015، ثم تبين لاحقا اعتقاله على يد السلطات الإيرانية.

وقد اعتقلته الشرطة الإيرانية بينما كان في طريقه إلى المطار بتهمة التخابر مع، واشنطن ومنذ تلك اللحظة يقبع زكا في سجن إيفين.

وكتب زكا في رسالته، "أنا المواطن اللبناني العادي نزار زكا المخطوف في إيران منذ أيلول 2015، أتقدّم من أهلي في كل من طرابلس، مدينة والدتي، والقلمون بلدتي، سائلا ثقتهم لأكون صوتهم الصارخ في مجلس النواب، صوت كل موطن عادي يَغيب صوته أو يجري تغييبه وخنقه عن قصد".

وأشار زكا في رسالته إلى "تخلي السلطات اللبنانية عنه" بينما يوجد "في أحد أبشع المعتقلات في العالم، حيث أعيش منذ أربعة أعوام في قبر تحت الأرض بين المجاري والجرذان".

ومن المقرر أن تعقد مديرة الحملة الانتخابية وشقيقة المعتقل اللبناني، مهى زكا، مؤتمرا صحافيا الاثنين المقبل الموافق 18 أذار/مارس.

XS
SM
MD
LG