Accessibility links

من بينها السيارات.. الحكومة اليمنية تعلق استيراد 'السلع الكمالية'


جانب من احتجاجات عدن

أعلنت الحكومة اليمنية تعليق استيراد "السلع الكمالية" بما فيها السيارات ومنع خروج العملات الأجنبية عقب اجتماع للجنة الاقتصادية حضره الرئيس عبد ربه منصور هادي في وقت تشهد البلاد احتجاجات على تردي الأوضاع الاقتصادية.

وكشف وزير الإعلام معمر الإرياني على حسابه في تويتر عن مختلف القرارات التي تم التوصل إليها خلال الاجتماع وتشمل "منع خروج العملات الأجنبية من جميع المنافذ البرية والجوية والبحرية إلا بتصريح رسمي من البنك".

وذكرت وكالة رويترز أن الحكومة التي يتمركز أعضاؤها في مدينة عدن الجنوبية منذ سيطرة الحوثيين على صنعاء في 2015، قررت أيضا زيادة أجور موظفي القطاع العام بنسبة 30 في المئة بمن فيهم المتقاعدون والمتعاقدون مع الدولة.

وتأتي القرارات فيما يزداد الغضب الشعبي من تدهور الوضع الاقتصادي وضعف العملة في البلاد. فقد قطع عشرات المتظاهرين طرقا رئيسية وأضرموا النار في إطارات السيارات في مدينة عدن الأحد في حين أغلقت المتاجر والمكاتب الحكومية أبوابها.

احتجاجات ضد الغلاء والضائقة المعيشية في عدن
الرجاء الانتظار

No media source currently available

0:00 0:02:33 0:00

وفقد الريال اليمني أكثر من نصف قيمته مقابل الدولار منذ اندلاع الحرب عام 2015 بين الحكومة المعترف بها دوليا والمدعومة من السعودية في جنوب البلاد، وجماعة الحوثيين التي تسيطر على الشمال.

وجعلت قفزة الأسعار بعض السلع الأساسية في غير متناول كثير من اليمنيين، فيما يكافح البنك المركزي لدفع رواتب العاملين في الحكومة التي يعتمد عليها الكثيرون، في ظل تضاؤل احتياطيات النقد الأجنبي.

XS
SM
MD
LG