Accessibility links

منافس نتانياهو يتهمه بتلقي رشوة


لافتات انتخابية في ضواحي تل أبيب

اتهم رئيس الأركان الإسرائيلي الأسبق بيني غانتس، المنافس الأبرز لبنيامين نتانياهو في الانتخابات التشريعية المقرّرة في التاسع من نيسان/أبريل المقبل، رئيس الوزراء بقبض رشوة بملايين الدولارات في صفقة شراء غواصات من ألمانيا.

وقال غانتس خلال مؤتمر صحافي الاثنين إن نتانياهو قبض من شركة مرتبطة بصفقة الغواصات رشوة بقيمة 16 مليون شيكل (حوالي 4.4 مليون دولار أميركي)، وهي قضية سبق وأن تم استجواب رئيس الوزراء فيها من دون أن يتهم.

وغانتس الذي يترأس في الانتخابات التشريعية المقبلة قائمة "أزرق-أبيض" دعا في مؤتمره الصحافي إلى إعادة فتح التحقيق في صفقة شراء الغواصات، وهي قضية يشتبه بتورط أقارب لنتنياهو فيها بالفساد.

وقال رئيس الأركان السابق "سنشكل لجنة للتحقيق بهذه القضية وبجميع المعنيين فيها".

وتحوم شبهات فساد حول صفقة شراء إسرائيل من ألمانيا غواصات عسكرية وسفنا حربية أخرى، بمبلغ إجمالي بلغت قيمته حوالي ملياري دولار.

ومساء الاثنين شن نتانياهو هجوماً مضادا على غانتس، مستغلاً قضية الهاتف المحمول لرئيس الأركان السابق الذي تعرض، وفقاً لجهاز الأمن الداخلي "شين بيت"، لعملية اختراق.

وقال نتانياهو في شريط فيديو بثه مكتبه "إذا كان غانتس لا يعرف كيف يحمي هاتفه المحمول، فكيف يمكنه حماية دولة إسرائيل؟".

وكانت استطلاعات الرأي توقعت فوز قائمة "أبيض-أزرق" (يمين وسط) بأكبر عدد من المقاعد في الانتخابات، لكن آخر استطلاع للرأي نشرت نتائجه القناة العمومية مساء الأحد أظهر تراجع هذه القائمة إلى المرتبة الثانية خلف قائمة الليكود (يمين) بزعامة نتانياهو.

XS
SM
MD
LG