Accessibility links

مقتل متظاهر في البصرة


محتجون في البصرة.

قالت مصادر أمنية وأخرى صحية في العراق إن محتجا لقي مصرعه وأصيب ستة آخرون بجروح في اشتباكات دارت مع قوات الأمن في البصرة جنوبي البلاد مساء الاثنين.

وذكرت المصادر الأمنية أن المحتجين ألقوا قنابل بنزين وحجارة على قوات الأمن التي ردت بإطلاق أعيرة نارية في الهواء وقنابل مسيلة للدموع.

وكان مئات المواطنين قد تجمعوا قرب مقر الإدارة المحلية في البصرة للمطالبة بتحسين الخدمات والقضاء على الفساد.

وقالت المصادر الصحية إن ستة محتجين نقلوا إلى مستشفيات بعد إصابتهم بجروح.

وطالب مدير مكتب المفوضية العليا لحقوق الإنسان في محافظة البصرة مهدي التميمي بالتحقيق فورا في مقتل المحتج.

قوات الأمن تفرق المتظاهرين في البصرة بالقوة وتطاردهم بين الأزقة والشوارع
الرجاء الانتظار

No media source currently available

0:00 0:03:10 0:00

وقال "نطالب القضاء العراقي بفتح تحقيق فوري وعاجل بحادثة مقتل متظاهر في البصرة والذي تعرض لإطلاق نار وإصابة في الكتف توفي على أثرها بالإضافة إلى تعرضه لصعقات كهربائية من قبل القوات الأمنية".

وعمت المظاهرات مدنا في الجنوب بعد انقطاعات في الكهرباء خلال شهور الصيف الحارة وبسبب عدم توفر فرص العمل والافتقار للخدمات الحكومية الملائمة.

وفي الشهر الماضي، أوقف رئيس الوزراء حيدر العبادي وزير الكهرباء عن العمل.

وقال في الأسبوع الماضي إن حكومته بدأت معاقبة المسؤولين عن ضعف الخدمات في البصرة، ثاني كبريات مدن العراق.

لكن الغضب الشعبي تضخم في وقت يكافح فيه السياسيون لتشكيل حكومة جديدة بعد انتخابات برلمانية غير حاسمة في مايو/ أيار.

واشتبك مئات المحتجين الجمعة الماضي مع قوات الأمن في البصرة أثناء محاولتهم اقتحام مقر الإدارة المحلية.

المصدر: الحرة/ رويترز

XS
SM
MD
LG