Accessibility links

مصر.. تجدد الحملة ضد واكد وأبو النجا


الفنانان عمر واكد وخالد أبو النجا (من يسار الصورة) في جلسة استماع غير رسمية في الكونغرس

يبدو أن الحملة التي تشنها وسائل إعلام مصرية حكومية وخاصة ضد الممثلين عمرو واكد وخالد أبو النجا، لن تتوقف في القريب إذ أثير جدل الاثنين حول غلاف مجلة حكومية.

وظهر واكد وأبو النجا عاريين في صورة مركبة على غلاف مجلة "حريتي"، التابعة لدار التحرير الحكومية، مع إيحاء جنسي.

واستنكر رواد منصات التواصل الاجتماعي الغلاف الذي اعتبرون مفتقدا للمهنية.

وكان عدد من المحامين قد تقدموا الأسبوع الماضي ببلاغات للنائب العام المصري تطالب بمحاكمة الفنانين بتهمة "الخيانة العظمى" بسبب انتقادهما النظام المصري من خارج مصر ولقائهما بسياسيين أميركيين في العاصمة واشنطن.

ويعبر كل من واكد وأبو النجا على تويتر وفي لقاءات صحافية بشكل صريح عن معارضتهما للرئيس عبد الفتاح السيسي ورفضهما تعديلات دستورية مقترحة تتيح له إمكانية الاستمرار في الحكم حتى عام 2034 بدلا من 2022 وفقا للدستور الحالي.

وبعد مشاركتهما الأخيرة في جلسات غير رسمية عقدت بالكونغرس الأميركي للحديث عن أوضاع حقوق الإنسان في مصر، أقدمت نقابة المهن التمثيلية على شطبهما من عضويتها.

XS
SM
MD
LG