Accessibility links

الولايات المتحدة: نتابع قضية اختفاء خاشقجي


خديجة خطيبة الكاتب السعودي جمال خاشقجي (يسار) وأصدقاء لها خارج القنصلية السعودية في إسطنبول

قال مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية الأربعاء إن الوزارة تتابع عن كثب التقارير بشأن اختفاء الكاتب السعودي جمال خاشقجي، وتسعى للحصول على معلومات.

وفي وقت متأخر الأربعاء أعلنت القنصلية السعودية في اسطنبول أنها تتابع ما ورد في وسائل الإعلام عن "اختفاء المواطن السعودي جمال خاشقجي بعد خروجه من مبنى القنصلية".
وأكدت أنها "تقوم بإجراءات المتابعة والتنسيق مع السلطات المحلية التركية" لكشف ملابسات اختفائه.

تحديث 20:45 ت.غ

قال إبراهيم كالين المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن الكاتب السعودي جمال خاشقجي لا يزال موجودا داخل القنصلية السعودية في إسطنبول.

وأضاف كالين أن السلطات التركية كانت على تواصل مع نظيرتها السعودية من أجل حل هذه القضية.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول سعودي قوله إن خاشقجي غير موجود في القنصلية وإنه ليس محتجزا.

تحديث 16:24 ت.غ

قال مسؤولون كبار في الحكومة التركية الأربعاء إن الكاتب والمحلل السعودي البارز جمال خاشقجي لا يزال موجودا في القنصلية السعودية بإسطنبول، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

وقال مسؤول تركي إنه "وفقا للمعلومات المتاحة لدينا لا يزال خاشقجي داخل القنصلية السعودية في إسطنبول".

وردا على طلب من "رويترز" للتعقيب قالت القنصلية السعودية إنها سترد إذا كان هناك أي تعليق.

وكانت خطيبة الكاتب السعودي قالت لـ"موقع الحرة" الثلاثاء إن السلطات التركية تتواصل مع نظيرتها السعودية في شأن اختفاء خاشقجي في قنصلية بلاده.

وأوضحت السيدة خديجة "أن خاشقجي دخل إلى القنصلية في الواحدة من ظهر الثلاثاء لإنجاز "أوراق رسمية" ولم يخرج منذ ذلك الوقت.

وتداول ناشطون سعوديون على منصات التواصل الاجتماعي الخبر، مشيرين إلى أن خاشقجي قد يكون "اختطف" من جانب السلطات السعودية.

XS
SM
MD
LG