Accessibility links

مؤشرات إيجابية للاقتصاد الأميركي


متجر للمواد الغذائية في أميركا

أظهرت بيانات رسمية أميركية زيادة معدل إنفاق المستهلكين في شهر تشرين الأول/أكتوبر، ليصل إلى أعلى مستوياته خلال سبعة أشهر، وزيادة الدخول الشخصية إلى أكبر معدل لها في تسعة أشهر.

وقالت وزارة التجارة إن معدل الإنفاق زاد بنسبة 0.6 في المئة (86.9 مليار دولار)، وهو الأكبر منذ أن سجل هذا الرقم في شهر آذار/مارس الماضي.

وزادت الدخول الشخصية 0.5 في المئة (84.9 مليار دولار) في تشرين الأول/أكتوبر من 0.2 في المئة في أيلول/سبتمبر. والمعروف أن زيادة الدخول تؤدي إلى زيادة الإنفاق.

وسجل مقياس للتضخم مرتبط بإنفاق المستهلكين زيادة 2 في المئة خلال 12 شهرا.

ومع حساب التضخم، فإن معدل الإنفاق الحقيقي زاد 0.4 في المئة، وهو أيضا يمثل زيادة قوية.

وبلغ معدل الادخار الشخصي 6.2 في المئة، منخفضا من 6.3 في المئة في أيلول/سبتمبر.

وعزت الوزارة الزيادة في الدخول بشكل أساسي إلى الزيادات في الأجور والرواتب ودخول الملاك والمزايا الاجتماعية الحكومية للأشخاص.

وقالت أسوشييتد برس إن هناك زيادة في الإنفاق على شراء السلع المعمرة وغير المعمرة والخدمات مثل دفع فواتير المرافق.

ويتوقع محللون انخفاض معدل التضخم خلال الشهور المقبلة مع انخفاض أسعار الطاقة، وهو ما سيزيد إنفاق المستهلكين، لأن قدراتهم الشرائية سوف ترتفع.

XS
SM
MD
LG