Accessibility links

لوس أنجلس تعلن تحولها إلى 'ملاذ' للمهاجرين


جانب من مدينة لوس أنجلس

أعلنت لوس أنجلس رسميا الجمعة تحولها إلى "مدينة ملاذ"، في ردها على ما وصفتها بـ"سياسات ترامب الصارمة التي تستهدف المهاجرين غير الشرعيين".

وقال عضو مجلس المدينة جيلبرت سيديللو "نعلن لكل هؤلاء الذين تعرضوا للمضايقات في عهد ترامب أن هذه المدينة، في هذا اليوم، في هذا الوقت، ستكون مدينة ملاذ".

وتابع المسؤول نفسه "ستكون لوس أنجلس مكانا يتمتع فيه الناس بجميع الحقوق الأساسية، نحكم على بعضنا من محتوى شخصيتنا وليس من لون بشرتنا".

مطار لوس أنجلس
مطار لوس أنجلس

وصوت مجلس المدينة بالموافقة على هذا القرار غير الملزم بعد عام ونصف تقريبا من طرحه الأول.

المدير التنفيذي لاتحاد الحريات المدنية في جنوب كاليفورنيا هيكتور فياجرا، قال لصحيفة لوس أنجلس تايمز: "لقد أضاعوا الفرصة للقيام بذلك قبل سنة عندما كان الأمر مهما حقا، عندما كان مجتمع المهاجرين في لوس أنجلس بحاجة إلى موقف مدينتهم من سياسات التمييز".

هذا الفيديو يشرح معنى "مدينة ملاذ":

بعد المصادقة على وضع لوس أنجلس كـ "مدينة ملاذ" أصبح بإمكانها كبح تدخل الشرطة الفدرالية في نطاقها الجغرافي وكذلك الحد من التعاون بين الشرطة المحلية وسلطات الهجرة الفدرالية.

"فوكس نيوز" أوضحت من جانبها أن إدارة شرطة لوس أنجلوس لديها بالفعل سياسة عدم السماح لوكلاء الهجرة بالوصول إلى السجون أو السجناء إلا إذا كان لديهم تفويض بذلك.

وقدمت إحصاءات صادمة عن انتشار ظاهرة "المدن الملاذ" التي قفز عدها من 11 عام 2000 إلى 338 عام 2014 لتصل إلى 564 عام 2018!.

مواطنون من لوس أنجلس استغربوا قرار مجلس المدينة، وعبر كثيرون منهم عن رفضهم القرار على مواقع التواصل الاجتماعي.

وغردت مواطنة أبدت استغرابا للقرار "أتساءل كيف للوس أنجلس أن تكون ملاذا للمهاجرين غير الشرعيين وهي ليست ملاذا لمواطنين من دون مأوى، أو أولئك الذين يدفعون 600 دولار لأجل النوم على أريكة مريحة بسبب غلاء أسعار الإيجار؟".

في المقابل رحب آخرون بالقرار ومنهم من هنأ المدينة على قرارها "الصائب".

وكتب أحدهم في الصدد "مبارك للمدينة إعلانها مدينة ملاذ".

XS
SM
MD
LG