Accessibility links

لصوص اقتحموا منزلا لتنظيفه!


مواد تنظيف

أيا من كان أولئك الذين اقتحموا أحد المنازل في ولاية ماساتشوستس الأسبوع الماضي، فإن هدفهم لم يكن السرقة بل تنظيفه وترتيبه.

صاحب المنزل المستهدف نات رومان قال لصحيفة "بوسطن غلوب" إنه عندما عاد لمنزله في مارلبورو في الـ15 من مايو/ أيار الجاري، تبين له أن أحدا اقتحمه.

لكن رومان لاحظ أن الأسرة مرتبة، الفرش والسجاجيد نظيفة بل والمرحاض أيضا.

وما يزيد غرابة ما حدث، أن اللص أو اللصوص تركوا له هدية، إذ صنعوا له زهورا ورقية طويت بطريقة أوريغامي اليابانية من مناشف المرحاض.

الرجل اعتبر أن ما حدث أمر "غريب ومخيف"، فاتصل بالشرطة.

وقال السيرجنت دانيل كامبل إن دائرته لم تسمع عن حوادث اقتحام مشابهة وإن ما مشتبه فيهم في الحادث.

وفي محاولة منه لتفسير ما وقع، يقول رومان إنه ربما ترك باب منزله الخلفي مفتوحا، وربما توجهت خدمات التدبير المنزلي إلى بيته عن طريق الخطأ.

لكن مستخدمين على موقع تويتر تفاعلوا مع الخبر بطرافة، ورحب عدد منهم بأي عملية اقتحام مشابهة إذا كانت تنتهي بتخليصهم من الفوضى في منازلهم.

وكتب آدم إيلي: "مستعد لمشاركة عنوان منزلي مع أي شخص يرغب في اقتحامه وتنظيفه".

وقالت ميشيل دنبار: "إذا كان هناك أحد مهتم باقتحام منزلي، آلة تجفيف الملابس أنهت دورة للتو".

سارا تاكر قالت "لا داعي لاقتحام منزلي، سأترك الباب مفتوحا".

XS
SM
MD
LG