Accessibility links

كوريا الشمالية تدمر نقاط حراسة حدودية


تدمير إحدى نقاط الحراسة على الحدود بين الكوريتين

فجرت كوريا الشمالية الثلاثاء بعض نقاط الحراسة التابعة لها على الجبهة الأمامية في إطار اتفاقات تهدئة التوترات عند الحدود شديدة التسليح مع الجنوب، وفق ما ذكرت وزارة الدفاع في سول.

وكان جيشا الكوريتين اتفقا خلال قمة لزعيمي البلدين في أيلول/سبتمبر على تفكيك جميع نقاط الحراسة داخل المنطقة الحدودية الممتدة لمسافة 248 كيلومترا طولا و4 كيلومترات عرضا.

ولاحقا سحب كل منهما أسلحة وجنودا من 11 من نقاطهما للحراسة وقررا إزالة 10 منها تماما بحلول نهاية تشرين الثاني/نوفمبر.

وأكدت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية تفكيك 10 نقاط حراسة شمالية، وذكر بيان وزاري أن كوريا الشمالية كانت قد أبلغت سول بخططها مقدما.

وكانت الحدود بين الكوريتين، وهي الأشد تسليحا في العالم بنحو مليوني لغم أرضي، تشكلت كمنطقة فاصلة بين البلدين بنهاية الحرب الكورية في مطلع خمسينيات القرن الماضي.

وكان لكوريا الجنوبية نحو 60 نقطة حراسة داخل المنطقة تحيطها طبقات من الأسلاك الشائكة ويتمركز بها جنود مسلحون ببنادق آلية. ويقدر أن يكون لكوريا الشمالية 160 نقطة حراسة على الجبهة الأمامية.

وفور الانتهاء من أعمال تفكيك نقاط الحراسة من المقرر أن تتحقق الكوريتان معا من ذلك بنهاية كانون الأول/ديسمبر. إلا أنهما لم تقررا بعد توقيت تفكيك باقي نقاط الحراسة.

ووفق ترتيبات أيلول/سبتمبر أيلول اتخذت الكوريتان أيضا خطوات لنزع سلاح قرية بانمونجوم الحدودية المشتركة، كما أوقفتا تدريبات عسكرية بالذخيرة الحية على طول الحدود، وتقومان بإزالة الألغام من الجبهة الأمامية تمهيدا للقيام بأول عمليات بحث مشتركة عن قتلى الحرب الكورية.

XS
SM
MD
LG