Accessibility links

قمة جديدة بين زعيمي الكوريتين


الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون وزوجته خلال استقبال رئيس كوريا الجنوبية مون جاي-إن وزوجته

بدأ زعيما الكوريتين الثلاثاء قمة رسمية حول نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية وقضايا أخرى.

وقد توجه الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن إلى بيونغ يانغ للمشاركة في ثالث قمة يعقدها هذا العام مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، الذي كان في استقباله بالمطار.

وتعانق الرجلان اللذان رافقتهما زوجتاهما قبل أن يتبادلا بضع كلمات، بينما كان مئات الأشخاص يلوحون بأعلام الشمال وآخرون يرفعون رموز التوحيد.

وركب كيم ومون سيارة مكشوفة مرت أمام قصر كومسوسان، حيث دفن والد كيم وجده.

وقال مكتب رئيس كوريا الجنوبية إن القمة بدأت في وقت لاحق الثلاثاء في مبنى لحزب العمال الحاكم في العاصمة.

وأضاف المكتب أن اثنين من كبار المسؤولين من الجانبين حضرا أيضا اجتماع القمة مع قادتهما.

ومن المقرر أن يجتمع مون وكيم مرة أخرى الأربعاء.

وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية إن القمة "ستشكل فرصة مهمة لتسريع تطوير العلاقات بين الكوريتين اللتين تفتحان صفحة جديدة في التاريخ".

ونُقل عن مون قوله قبل مغادرة سول إنه "إذا أفضت هذه الزيارة بشكل ما إلى استئناف المحادثات الأميركية الكورية الشمالية، فستكون ذات أهمية كبيرة بحد ذاتها".

وهذه الزيارة الأولى لرئيس كوري جنوبي إلى بيونغ يانغ في عقد من الزمن، وهي ثالث لقاء بين الزعيمين بعد قمتين في نيسان/أبريل وأيار/مايو في المنطقة الفاصلة بين الكوريتين.

XS
SM
MD
LG