Accessibility links

قطاع غزة.. عام من التوتر


قنابل غاز وسط متظاهرين فلسطينيين على جانب غزة من الحدود مع إسرائيل

يشهد قطاع غزة منذ 30 آذار/مارس 2018 حالة من التوتر الشديد، كثيرا ما تخللتها مواجهات بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية قرب السياج الفاصل بين القطاع وإسرائيل.

ومنذ هذا التاريخ، قتل 258 فلسطينيا وأصيب أكثر من6557 آخرين برصاص الجيش الإسرائيلي، معظمهم خلال المواجهات على طول الحدود، أو في ضربات إسرائيلية على القطاع.

كما قتل جنديان إسرائيليان وأصيب سبعة إسرائيليين بجروح.

يوم أول دام

في 30 آذار/مارس 2018 وبالتزامن مع إحياء ذكرى ما يطلق عليه الفلسطينيون "يوم الأرض"، توجه عشرات آلاف الغزيين إلى منطقة السياج وألقى بعضهم الحجارة وقنابل المولوتوف باتجاه الجنود الإسرائيليين الذين أطلقوا عليهم الرصاص الحي ما أسفر عن مقتل 19 فلسطينيا.

طائرات ورقية حارقة

في 6 نيسان/أبريل تجمع فلسطينيون مجددا قرب السياج الأمني، وأسفرت المواجهات مع القوات الإسرائيلية عن مقتل تسعة منهم وإصابة نحو 500 آخرين بجروح.

دبابات إسرائيلية على حدود قطاع غزة
دبابات إسرائيلية على حدود قطاع غزة

في 10 نيسان/أبريل، لجأ الفلسطينيون إلى استخدام طائرات ورقية بعضها حمل مواد حارقة في محاولة لاستهداف الجنود الإسرائيليين على الطرف الآخر من السياج.

وأدت تلك الطائرات الورقية إلى إشعال حرائق دمرت آلاف الهكتارات من المزارع.

يوم دام جديد

في 14 أيار/مايو، يوم افتتاح السفارة الأميركية في القدس، تجمع عشرات آلاف الفلسطينيين عند السياج الفاصل، ووقعت مواجهات بينهم وبين القوات الإسرائيلية أسفرت عن مقتل 62 فلسطينيا على الأقل وإصابة أكثر من 2400 آخرين بجروح.

النيران تتصاعد بعد غارة إسرائيلية في قطاع غزة
النيران تتصاعد بعد غارة إسرائيلية في قطاع غزة

في 29 أيار/مايو، قصفت إسرائيل عشرات الأهداف في غزة ردا على إطلاق صواريخ وقذائف من القطاع، في أعنف مواجهة بينها وبين الفلسطينيين منذ حرب العام 2014.

في الثامن من حزيران/يونيو، قتل أربعة فلسطينيين وأصيب 100 آخرون بينهم مصور في وكالة الصحافة الفرنسية كان يغطي التظاهرات التي سرعان ما تحولت إلى صدامات.

غارات وقذائف

في 14 تموز/يوليو، شنت إسرائيل عشرات الغارات الجوية على قطاع غزة أسفرت عن مقتل فتيين فلسطينيين، في حين أطلقت الفصائل الفلسطينية المسلحة حوالى 200 صاروخ وقذيفة على إسرائيل.

في 20 تموز/يوليو، قتل أربعة فلسطينيين في قطاع غزة، فيما قتل في اليوم نفسه جندي إسرائيلي بنيران فلسطينية قرب قطاع غزة.

صواريخ من منظومة الدفاع الإسرائيلية في جنوب إسرائيل تدمر صواريخ أطلقت من غزة باتجاه عسقلان
صواريخ من منظومة الدفاع الإسرائيلية في جنوب إسرائيل تدمر صواريخ أطلقت من غزة باتجاه عسقلان

في ليل 8-9 آب/أغسطس، أطلقت حماس نحو 150 صاروخا من قطاع غزة باتجاه إسرائيل التي ردّت بشن 40 غارة جوية أسفرت عن مقتل ثلاثة فلسطينيين.

كما أصيبت امرأة تايلاندية في جنوب إسرائيل بجروح خطرة جراء سقوط صاروخ فلسطيني في منطقة أشكول.

في 28 أيلول/سبتمبر و5 تشرين الأول/أكتوبر، قتل 10 فلسطينيين خلال تظاهرات ومواجهات مع الجيش الإسرائيلي قرب السياج الأمني.

جانب من مظاهرة على الحدود بين غزة وإسرائيل
جانب من مظاهرة على الحدود بين غزة وإسرائيل

في 17 تشرين الأول/أكتوبر، قصف الجيش الإسرائيلي نحو 20 هدفا عسكريا في قطاع غزة ردا على عملية إطلاق صواريخ قالت إسرائيل إن حماس هي المسؤولة عنها.

في 26 من الشهر ذاته، قتل ستة فلسطينيين خلال تظاهرات ومواجهات مع الجنود الإسرائيليين على طول السياج.

توغل وهدنة

في 11 تشرين الثاني/نوفمبر، انتهت عملية للقوات الخاصة الإسرائيلية في قطاع غزة بمقتل سبعة فلسطينيين وضابط إسرائيلي.

جنود إسرائيليون عند السياج الحدودي مع قطاع غزة
جنود إسرائيليون عند السياج الحدودي مع قطاع غزة

وفي اليوم التالي، تجدد التصعيد مع إطلاق عشرات الصواريخ في اتجاه إسرائيل وغارات جوية إسرائيلية استهدفت مواقع في مختلف أنحاء القطاع، وكانت الحصيلة مقتل سبعة فلسطينيين.

في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2018، تم التوصل إلى اتفاق هدنة بوساطة مصرية.

غارات وقذائف مجددا

في مساء 14 آذار/مارس 2019، أطلق صاروخان باتجاه تل أبيب، وشنت مقاتلات ومروحيات إسرائيلية فجر اليوم التالي نحو 100 غارة على قطاع غزة مستهدفة مواقع لحركة حماس.

في 22 آذار/مارس، استؤنفت المسيرات وقتل فلسطينيان وأصيب 62 على الأقل بجروح في مواجهات.

في 23 آذار/مارس، شنت إسرائيل غارات على موقعين تابعين لحماس في جنوب قطاع غزة، ردا على إطلاق بالونات متفجرة.

آثار الغارات الجوية الإسرائيلية على قطاع غزة مساء الاثنين يوم 25 أذار/مارس 2019
آثار الغارات الجوية الإسرائيلية على قطاع غزة مساء الاثنين يوم 25 أذار/مارس 2019

في 25 آذار/مارس، سقط صاروخ أطلق من قطاع غزة شمال تل أبيب، وردّت إسرائيل بغارات جوية وقصف على غزة تسبب بإصابة سبعة فلسطينيين.

في 26 و27 آذار/مارس، أطلقت دفعة جديدة من الصواريخ من قطاع غزة في اتجاه إسرائيل، وردت إسرائيل بقصف جوي.

XS
SM
MD
LG