Accessibility links

قسد: مقتل 228 من داعش في ريف دير الزور


عناصر من قوات سوريا الديموقراطية

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية (قسد) الأربعاء مقتل العشرات من عناصر داعش وتدمير مواقع تابعة للتنظيم خلال اشتباكات مع المتشددين شهدتها الأيام الثلاثة الماضية في ريف دير الزور الشرقي.

وأفاد المركز الإعلامي التابع لقسد في بيان بأن القوات المدعومة من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة تمكنت من قتل 228 من مسلحي داعش وتدمير 61 موقعا للتنظيم بعد اشتباكات عنيفة مع المتشددين في بلدات هجين والشعفة والباغوز على الضفاف الشرقية لنهر الفرات.

وأفاد مراسل "الحرة" في شمال سوريا بأن طائرات التحالف نفذت أكثر من 115 غارة جوية في الجيب الأخير لداعش ودمرت عدة آليات ومواقع قيادة للمسلحين.

وجاء في البيان أن قرابة ألف شخص تمكنوا من الخروج من مناطق سيطرة داعش على الضفاف الشرقية لنهر الفرات وتوجهوا المناطق الأمنة الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

"داعش يحتجز سبعة آلاف مدني"

وفي جنيف، قالت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليه الأربعاء إن لديها تقارير تفيد بأن تنظيم داعش ينفذ عمليات إعدام لمن يعتقد أنهم يتعاونون مع مقاتلي المعارضة في محافظة دير الزور شرقي سوريا.

وعبرت باشليه في مؤتمر صحافي عقدته في جنيف عن قلقها العميق على سبعة آلاف مدني قالت إنهم محاصرون بين مقاتلي التنظيم الذين يمنعونهم من مغادرة دير الزور، وبين الضربات الجوية التي ينفذها التحالف الدولي ضد مواقع داعش وعناصره.

وأضافت: "لدينا تقارير عن أن التنظيم يعدم من يعتقد أنهم يتعاونون مع قوات سوريا الديمقراطية أو أطراف أخرى في الصراع".

وأشارت المسؤولة الدولية أيضا إلى أن المدنيين يستخدمون "كرهائن وأوراق مساومة" في الصراع.

XS
SM
MD
LG