Accessibility links

قتلى مدنيون بانفجار غرب اليمن


انفجار قرب ميناء المخا، أرشيف

قتل سبعة مدنيين يمنيين بينهم مصور يعمل لقناة إماراتية، وأصيب أكثر من 20 بجروح، بانفجار في سوق في مدينة المخا الساحلية الخاضعة لسيطرة القوات الموالية للحكومة المعترف بها، حسبما أفادت مصادر عسكرية وطبية الثلاثاء.

وقال مسؤول في القوات الحكومية لوكالة الصحافة الفرنسية إن الانفجار وقع مساء الاثنين ونجم عن عبوة ناسفة وضعت في دراجة نارية جرى تفجيرها عن بعد بينما كانت مركونة في وسط سوق شعبي في المخا المطلة على البحر الحمر.

وأعلن من جهته وزير الاعلام في الحكومة المعترف بها معمر الإرياني، أن زياد الشرعبي الذي يعمل مصورا لقناة أبوظبي الفضائية، قتل في الانفجار، بينما أصيب فيصل الذبحاني مراسل القناة ذاتها بجروح، حسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء اليمنية الرسمية "سبأ".

وأكدت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية "وام" مقتل الشرعبي في الهجوم، متّهمة الحوثيين بالوقوف خلفه. ولم تتبن أي جهة هذا التفجير.

وبحسب مسؤول عسكري وطبيب في المدينة، أدّى الهجوم إلى مقتل ستة مدنيين على الأقل، بينما أشار الإرياني إلى إصابة 20 بجروح.

وتتمتّع مدينة المخا الواقعة على ساحل البحر الأحمر باستقرار أمني نسبي منذ أن استعادت القوات الحكومية السيطرة عليها من أيدي الحوثيين في تموز/يوليو 2017.

وتعتبر المخا منطلقا للهجمات باتجاه مدينة الحديدة الواقعة على بعد 150 كلم شمالا والتي تسعى القوات الحكومية لاستعادتها منذ أشهر.

والحرب بين القوات الموالية للحكومة والحوثيين بدأت في 2014 إثر سيطرة الحوثيين على مناطق واسعة في البلد الفقير بينها العاصمة صنعاء ومدينة الحديدة.

وأخذ النزاع في اليمن منحى جديدا مع تدخل التحالف العسكري الذي تقوده السعودية، في هذه الحرب منذ آذار/مارس 2015.

وقتل في الحرب نحو 10 آلاف شخص، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، بينما تقول منظمات حقوقية مستقلة إن عدد القتلى الحقيقي قد يبلغ خمسة أضعاف ذلك.

XS
SM
MD
LG