Accessibility links

قبل انتحاره.. رئيس بيرو السابق يترك رسالة


جانب من جنازة الرئيس البيروفي السابق ألان غارسيا

ترك الرئيس البيروفي السابق ألان غارسيا رسالة قبل أن ينتحر قبيل اعتقاله بتهم تتعلق بالفساد، حسبما ذكر أحد أبنائه.

غارسيا نفى في هذه الرسالة كل التهم الموجهة إليه قبل أن يطلق النار على نفسه.

وانتحر غارسيا (69 عاما) الأربعاء بأن أطلق النار على رأسه عندما جاءت الشرطة إلى منزله لاعتقاله بمزاعم غسيل أموال خلال فتره وجوده في الحكم.

وكتب غارسيا في رسالته التي تركها لأولاده الستة: "لقد رأيت آخرين مكبلين ويعيشون حياة بائسة، لكن ألان غارسيا لن يعاني الظلم".

وكان غارسيا واحدا من أربعة رؤساء لبيرو متورطين في عدة فضائح فساد.

وشغل غارسيا منصب رئيس بيرو لفترتين رئاستين بين عامي 1985 و 1990، وبين عامي 2006-2011 ضمن مسيرة سياسية مثيرة للجدل امتدت لأربعة عقود.

والعام الماضي لجأ غارسيا إلى سفارة الأوروغواي بعد حكم قضائي يمنعه من السفر في محاولة منه للحصول على لجوء سياسي.

وغارسيا متهم بتلقي رشى من شركة بناء برازيلية في مقابل منحها عقودا.

XS
SM
MD
LG