Accessibility links

بالفيديو: في يوم الحب.. تبرعت بكليتها لزميلها السابق


صورة سابقة لستانلي بارش مع زميلته السابقة ميجان أمبورس التي تبرعت له بكليتها في يوم الحب

"هل هذا حقيقي؟" تساءل الضابط السابق ستانلي بارش وهو يقرأ بطاقة زميلته السابقة في قسم الشرطة ميغان أمبورس في يوم الحب، ثم بدأ في البكاء غير مصدق لما قرأ، لكن زميلته أجابته بالإيجاب.

تحول البكاء إلى فرحة عارمة. احتضن زميلته السابقة التي كانت تخبره في البطاقة بأن هديته في يوم الحب هو تبرعها بكلية من أجل شفائه من مرض الكلى متعدد الكيسات، حيث تعمل كليتاه حاليا بنسبة 13% فقط من وظائفها.

ومرت أمبورس بكامل الاختبارات والتحاليل بدون أن يعرف زميلها السابق أو أن يطلب منها، أو أن تطلب زوجته التي مرت أيضا بهذه الاختبارات بجانب 30 آخرين، لكن نتائج أمبورس كانت مناسبة تماما لزميلها السابق.

في الرسالة التي كان يقرأها كانت تخبره أيضا بأن التحاليل أثبتت أنهما متناظران بنسبة مئة بالمئة، وتوجهت ناحية بارش لتؤكد الخبر وهي تبتسم "كأننا أشقاء".

بطاقة ميغان لستانلي في يوم الحب
بطاقة ميغان لستانلي في يوم الحب

وقالت أمبورس لصديقها وهي تدفعه برفق من أجل تهوين الخبر عليه "أنت حياتي، أو أموت، نستمر معا أو نذهب معا".

ورغم أن الضابط بارش والضابطة أمبورس تركا عملهما في شرطة مقاطعة مونتغمري في ولاية ميريلاند بالولايات المتحدة، لكن صداقتهما ظلت ثابتة بل غيرت حياتهما.

رد ستانلي بارش "إنها هدية لا مثيل لها، أنا ممتن لذلك وأحبها، هذه هدية تعني الكثير".

​ويوافق يوم الحب 14 شباط/ فبراير أيضا يوم التبرع الوطني، ليحث الأميركيين بالتبرع بأجهزتهم العضوية حال الوفاة.

لم تقف ميغان عند هذا الحد، بل أخبرته بميعاد إجراء العملية الجراحية لزرع كليتها له في 15 من حزيران/مايو المقبل.

XS
SM
MD
LG