Accessibility links

اعتقال مسؤول فرنسي 'تجسس' لكوريا الشمالية


سيارات تابعة للشرطة الفرنسية- أرشيف

اعتقلت السلطات الفرنسية مسؤولا كبيرا في مجلس الشيوخ بتهمة التجسس لصالح كوريا الشمالية، حسب ما أفادت به مصادر قضائية.

وقالت المصادر إن بينوا كويندي وهو أيضا رئيس جمعية الصداقة الفرنسية الكورية احتجز في وقت متأخر الاثنين للاشتباه في "جمعه معلومات وتوصيلها لقوة أجنبية من المرجح أن تقوض المصالح الأساسية للبلاد".

ورفض مكتب رئيس مجلس الشيوخ جيرارد لارشر التعليق.

وكتب كويندي مقالات عديدة عن كوريا الشمالية وسافر على نطاق واسع في جميع أنحاء شبه الجزيرة منذ عام 2005، وفقا لناشر كتاباته دلغا.

وتدفع جمعية الصداقة الفرنسية-الكورية، التي تشكلت في أواخر الستينيات من قبل الصحافيين المتعاطفين مع القضايا الاشتراكية والشيوعية، باتجاه توثيق العلاقات مع بيونغ يانغ وتدعم إعادة توحيد الكوريتين.

XS
SM
MD
LG