Accessibility links

فتاة سويدية تجتذب الأضواء في دافوس


غريتا تونبرغ تتحدث في جلسة بالمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس عن الاحتباس الحراري

هيمنت الفتاة السويدية غريتا تونبرغ ذات الـ 16 ربيعا، على أجواء منتدى دافوس 2019.

واجتذبت الفتاة الأضواء من زعماء سياسيين واقتصاديين مشاركين في المنتدى الاقتصادي العالمي، بشغفها في الدفاع عن البيئة.

غريتا تونبرغ أمام مقر فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس
غريتا تونبرغ أمام مقر فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس

وانضمت تونبرغ إلى مجموعة من الشباب اعتصموا وسط الثلوج الجمعة أمام مدخل مركز المؤتمرات في دافوس، أثناء توافد رؤساء دول وحكومات ومدراء شركات وأثرياء ونشطاء منذ الثلاثاء.

واختارت الشابة السويدية التي استقلت القطار لتصل إلى دافوس التي يقصدها مشاركون كثر بطائراتهم الخاصة، أن تخيم في الجبل في منشأة مؤقتة، بدل أن تنزل في فندق من الفنادق الفخمة التي تنتشر في المدينة.

وقالت تونبرغ لدى دعوتها للغداء على هامش أعمال دافوس: "لا أعتقد أن من يحكمون سيتحركون أو سيقومون بشيء هنا، ولماذا سيفعلون؟ يجب دفعهم إلى التحرك وهم يعرفون تماما القيم التي لا تقدر بثمن، ضحوا بها للاستمرار في كسب مبالغ خيالية".

وأطلقت الفتاة تونبرغ منذ آب/أغسطس "حركة إضرابية" كل يوم جمعة تتغيب فيها عن المدرسة للاحتجاج على الوضع المناخي أمام مقر البرلمان في بلدها.

غريتا تونبرغ أمام البرلمان السويدي. أرشيفية
غريتا تونبرغ أمام البرلمان السويدي. أرشيفية

وباتت حركتها الإضرابية تلقى صدى في أنحاء العالم أجمع حيث يضرب طلاب كثيرون عن الدراسة دفاعا عن قضية المناخ.

XS
SM
MD
LG