Accessibility links

خبير: الإجراءات الضريبية تعزز الاقتصاد مؤقتا


نيويورك

قال الخبير إدموند فيلبس الفائز بجائزة نوبل للاقتصاد الأحد إن الاستقطاعات الضريبية التي أقرها الرئيس دونالد ترامب "عززت الاقتصاد، لكن "تأثيرها سينتهي قريبا".

وأدى الإصلاح الضريبي البالغ 1.5 تريليون دولار الذي بدأه الرئيس ترامب قبل عامين، إلى تحسين الاقتصاد الأميركي، لكن التأثير الإيجابي لتخفيض الضرائب على الشركات والأفراد لا يمكن أن يستمر طويلا، وفقا لما ذكره الخبير الاقتصادي، الأستاذ بجامعة كولومبيا الأميركية.

وقال فيلبس "نحن في طفرة، لكن كل الطفرات وصلت إلى نهايتها. هذا المستوى العالي من الإنتاج والعمالة لا يمكن أن يستمر". مضيفا "سأفاجأ إذا استمر مستوى الاستثمار المرتفع لفترة أطول. ربما سنة أخرى، بحد أقصى سنتين".

وكان الاحتياطي الفيدرالي الأميركي قد حذر من أن اقتصاد الولايات المتحدة ينمو بوتيرة أبطأ هذا العام، مقارنة بالعام الماضي.

وتشير التقديرات إلى أن الاقتصاد الأميركي سينمو بنسبة 2.1 في المائة هذا العام، بانخفاض عن مستوى التوقعات السابقة البالغة 2.3 في المئة، والعام الماضي 2.9 في المئة.

حتى أن بعض المحللين توقعوا أن تسود الولايات المتحدة حالة ركود بحلول منتصف العام المقبل.

XS
SM
MD
LG