Accessibility links

غوايدو قد ينظر في عفو عن مادورو


جانب من مظاهرات في كراكاس

صرح رئيس البرلمان الفنزويلي هوان غوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، أنه لا يستبعد إصدار عفو عن الرئيس نيكولاس مادوروي مقابل مغادرته السلطة.

وردا على سؤال عن إمكانية إصدار عفو يشمل مادورو، قال غوايدو في مقابلة مع في مقابلة مع شبكة أميركية ناطقة بالإسبانية أجريت عبر سكايب من مكان لم يكشف في كراكاس "خلال فترات انتقالية حدثت أمور من هذا النوع. لا يمكننا أن نستبعد أي شيء، لكن يجب علينا أن نكون حازمين في المستقبل وقبل كل شيء معالجة الوضع الإنساني الملح".

ويتهم زعيم المعارضة الرئيس مادورو بأنه مسؤول عن سقوط القتلى خلال التظاهرات ضد النظام التي شهدت مقتل 26 شخصا، حسب المنظمة غير الحكومية "المرصد الفنزويلي للنزاعات الاجتماعية".

وقال الأمم المتحدة الجمعة إن أكثر من 350 متظاهرا تم توقيفهم في فنزويلا هذا الأسبوع.

فنزويلا.. عندما يتحدى 'الفتى' سلطة الديكتاتور

وقال "يجب أن ننظر في ذلك (العفو)، إنه موظف لكنه للأسف ديكتاتور ومسؤول عن ضحايا الأمس في فنزويلا".

وكان البرلمان الفنزويلي المؤسسة الوحيدة التي تسيطر عليها المعارضة في البلاد، قد وعد في 15 كانون الثاني/يناير بإصدار "عفو" عن الجنود الذين لا يعترفون بحكومة مادورو.

وقال غوايدو إن "هذا العفو وهذه الضمانات مخصصة لجميع الأشخاص المستعدين للوقوف إلى جانب الدستور وإعادة النظام الدستوري".

من جهته، اقترح نائب الرئيس البرازيلي هاملتون موراو الذي اعترفت بلاده بغوايدو رئيسا، إنشاء "ممر إجلاء" لإخراج مادورو من فنزويلا.

لماذا يثور الفنزويليون على مادورو؟

وقال موراو في مقابلة مع صحيفة "غلوبونيوز" "ما زلت أعتقد أن مهمة البلاد هي تأمين مخرج لمادورو وشعبه. يجب أن يكون هناك ممر للإجلاء".

وأضاف "يجب أن نترك مكانا لمادورو وعصابته للهرب، أن نتركه يرحل ويترك البلاد لتعيد إعمار نفسها بنفسها".

XS
SM
MD
LG